الكشف عن هوية قاتل رئيس بلدية ”بريدة“ السعودية.. والشبهات تلاحق الزوجة السورية

الكشف عن هوية قاتل رئيس بلدية ”بريدة“ السعودية.. والشبهات تلاحق الزوجة السورية

المصدر: فريق التحرير

كشفت تحقيقات الأمن السعودي، أن قاتل رئيس بلدية ”بريدة“، هو أحد أقارب زوجته من الجنسية السورية، حيث تم تنفيذ العملية داخل منزله بالتعاون مع زوجته، بحسب ما أفاد حساب ”أخبار السعودية“ على موقع ”تويتر“.

ونقلت صحيفة ”عكاظ“ المحلية، عن مصادر قولها إن الجهات الأمنية توصلت لمتهم من جنسية عربية (سوري) قدم إلى المملكة بتأشيرة عمرة، وصدق اعترافه بضلوعه في الحادثة التي باشرتها الجهات الأمنية عند الساعة الـ 11 من صباح يوم الثلاثاء، بعد تلقيها بلاغًا عن الحادثة، ولا تزال التحقيقات جارية.

وفي هذه الأثناء، أكد أحمد الغصن، شقيق الدكتور إبراهيم الغصن رئيس المجلس البلدي لبريدة الذي عثر عليه متوفى في أحد المواقع الثلاثاء الماضي، أن شقيقه قتل مغدورًا، وأن الجهات الأمنية في القصيم توصلت إلى الجاني وهو من الجنسية السورية، وصادق على اعترافاته بجريمته. مؤكدًا أن الأجهزة المختصة شرحت الجثة، متوقعًا صدور بيان في الساعات القادمة يكشف تفاصيل الجريمة.

وقال الغصن، إن أسرة الدكتور إبراهيم الغصن، قررت إقامة مراسم العزاء والدفن لفقيدهم اليوم (الجمعة) عقب صلاة العصر.

وشغل خبر وفاة رئيس المجلس البلدي في بريدة التابعة لمنطقة القصيم في المملكة العربية السعودية، الدكتور إبراهيم الغصن، والذي توفي في ظروف غامضة، بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل إعلام المملكة، خاصة مع وجود شبهة جنائية.

وتوفي الثلاثاء الماضي، الدكتور إبراهيم الغصن بظروف غامضة، بعد العثور على جثته في أحد المستودعات ببريدة، حيث وجد مكبلًا، وآثار دماء على مركبته، بحسب تقارير إعلامية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com