منوعات

متشددون صوماليون يرجمون إمرأة أدينت بالزنا
تاريخ النشر: 27 سبتمبر 2014 15:04 GMT
تاريخ التحديث: 27 سبتمبر 2014 15:04 GMT

متشددون صوماليون يرجمون إمرأة أدينت بالزنا

صفية أحمد جمالي دفنت حتى الكتفين ولم يظهر إلا وجهها ثم رجمها مقاتلون مسلحون من الشباب وسكان البلدة.

+A -A

مقديشو – قال متشددون وشهود إن حركة الشباب الصومالية نفذت حكما بالرجم حتى الموت على امراة في بلدة براوي في الجنوب بعد ان ادانتها محكمة شكلتها الحركة بالزنا.

وشنت الحركة التي تستلهم نهج تنظيم القاعدة حملة مسلحة لفرض تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية وبعد أن طردتها قوات الاتحاد الافريقي والجيش الصومالي من شرق افريقيا تحرص على تعزيز سلطاتها في المناطق التي تسيطر عليها.

وتجمع المئات لمتابعة تنفيذ الحد على صفية أحمد جمالي في مكان مفتوح حيث دفنت حتى الكتفين ولم يظهر الا وجهها ثم رجمها مقاتلون مسلحون من الشباب وسكان البلدة.

وقال رجل إنه قاض من حركة الشباب وتابع أن المرأة اعترفت بالزواج من ثلاثة رجال وقالت إن الثلاثة لم يعلموا بزواجهم من نفس المرأة وشهدوا ضدها.

وأضاف القاضي الذي لم يذكر اسمه أن المتهمة اقرت بذنبها واستعدادها لتنفيذ الحد عليها لتتطهر من ذنبها.

ولا تسمح المحاكم التي يشكلها المسلحون بتمثيل قانوني أو استئناف الأحكام.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك