متهم بالاغتصاب.. أول مدعية على المغربي توفيق بوعشرين تخرج عن صمتها – إرم نيوز‬‎

متهم بالاغتصاب.. أول مدعية على المغربي توفيق بوعشرين تخرج عن صمتها

متهم بالاغتصاب.. أول مدعية على المغربي توفيق بوعشرين تخرج عن صمتها

المصدر: وداد الرنامي -إرم نيوز

نشرت ”نعيمة لحروري“ أول تدوينة لها على فيسبوك، بعد ظهور اسمها على لائحة المشتكيات على الصحفي المغربي توفيق بوعشرين؛ للتعبير عن فخرها بكونها أول مشتكية، واستعدادها لتحمل نظرة المجتمع لها ومواصلة المعركة حتى النهاية .

وجاء في تدوينة للكاتبة نعيمة لحروري :“ قدمت شكواي قبل اعتقال بوعشرين بأسبوع.. واليوم، وبعد ما شاهدناه من تسلسل مؤلم لأطوار الملف، أؤكد لكم أني فخورة أني كنت أول مشتكية.. فخورة أني كنت السبب في اكتشاف أن ضحايا بوعشرين عديدات، وأكثرهن فضلن الصمت خوفًا أو طمعًا ”.

ولم يفت الكاتبة أن ترد على ما يتداول في وسائل الإعلام  حول تلفيق تهمة الاتجار بالبشر والاغتصاب لبوعشرين، فقالت :“لا يهمني من يكون توفيق بوعشرين في سوق الإعلام.. ولا يهمني من يعاديه ومن يحابيه.. ولا يهمني إن كان المخزن راضيًا عنه أم ساخطًا يتصيد عثراته.. يهمني فقط جرمه معي وأنا مارست حقي في المطالبة بمعاقبته قانونًا، ولست أفتري عليه حتى أخاف أو أخجل..“.

وأكدت لحروري أنها تعرضت فعلًا للاعتداء، مترافقًا بالغصب والإكراه والتعنيف، وأن ما قامت به سيعرضها للتشهير بها وترويج الأكاذيب عنها، وختمت تدوينتها بالقول :“لكني أعرف أيضًا أن شرفاء الوطن سيدعمونني في معركتي هذه.. التي سأمضي فيها حتى النهاية بكل قوة.. بكل ثقة.. بكل شجاعة.. من ساندني وسيساندني فله مني الشكر والثناء. ومن شمت فلسوء خلقه وسواد سريرته.. ومن خاض في عرضي فحسبي الله ونعم الوكيل وكما يدين يدان“.

وفي آخر مستجدات قضية مدير تحرير صحيفة ”أخبار اليوم “ وموقع ”اليوم24″، تشبث المتهم المهدد بالسجن لمدة قد تصل إلى 30 عامًا، بالمحامي محمد زيان للدفاع عنه، وذكرت تقارير صحفية أن عددًا من المحامين الكبار رفضوا الالتحاق بهيئة دفاعه بعدما اتصل بهم شقيقه، والسبب طبيعة التهمة التي تتعلق بجناية أخلاقية وليست قضية رأي.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com