السعودية.. محاكمة شابين خططا لاستهداف أمير سعودي وقادة عرب

السعودية.. محاكمة شابين خططا لاستهداف أمير سعودي وقادة عرب

المصدر: فريق التحرير

باشرت المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض، اليوم الجمعة، البدء بمحاكمة مِصْرِييْن اثْنَيْنِ متهمين باستهداف أحد أفراد الأسرة الحاكمة في السعودية، وبعض من قادة الدول العربية، وطالب المدعي العام الحكم عليهما بالحد الأعلى من العقوبة.

ووفقًا لصحيفة ”عكاظ“ المحلية، فإن المتهم الأول يعمل بفندق في مكة الْمُكَرَّمَة، والثَّانِي يعمل مديرًا بقسم الإشراف الداخلي بأحد الفنادق في مكة الْمُكَرَّمَة.

وَشَمِلَت لائحة الاتهام للمتهم الأول، وهو من مواليد 1982، بحسب الصحيفة، اتهامات تأييد تنظيم القاعدة الإرْهَابي، وجماعة الإخوان المصنفة كتنظيم إرْهَابي، والتعرض بالإساءة لبعض قادة الدول العَرَبِيّة، والتخطيط لاستهداف – صاحب سمو ملكي – وبعض من قادة الدول العَرَبِيّة، وقيادات عَسْكَرِيَّة لدولة عَرَبِيّة.

ومن بين التهم، محاولة اغتيال عدد من الأَجَانِب بأحد الفنادق بمحافظة جدة والتخطيط لذلك، وكذلك التخطيط لسرقة الأسلحة العائدة للشخصيات الهامة التي تتردد على الفندق؛ لاستخدام تلك الأسلحة فِي عمليات اغتيال شخصيات هامة وأَجَانِب داخل البلاد، والاشتراك فِي تصنيع المتفجرات والتدرب عليها، وشراء مواد كيميائية بقصد تصنيعها واستخدامها فِي عمليات إرْهَابية داخل البلاد، والمعاقب عليه بموجب نظام المتفجرات والمفرقعات، بحسب الصحيفة

وأضافت ”عكاظ“ أن لائحة اتهام المتهم الثَّانِي، وهو من مواليد 1980، شملت تأييده لتنظيم القاعدة الإرْهَابي، وجماعة الإخوان المصنفة كجماعة إرْهَابية، ومحاولته استهداف وزير داخلية إحدى الدول العَرَبِيّة، أثناء وجوده فِي أحد الفنادق المجاورة للحرم المكي الشريف، والتدرب فِي مصر على صناعة المتفجرات والرماية بالسلاح؛ بقصد تنفيذ عمليات إرْهَابية داخل البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com