مغردون يتهمون حزب الله بالاعتداء على أمير سعودي

مغردون يتهمون حزب الله بالاعتداء عل...

سعوديون يشددون على ضرورة السرعة في الكشف عن المعتدين بالنظر إلى "خطورة الوثائق الحساسة" التي استولوا عليها.

المصدر: إرم – خاص

أثار الاعتداء على أمير سعودي في باريس، مساء الأحد، ردود أفعال واسعة على تويتر عبر هاشتاغ (#مهاجمة_موكب_أمير_سعودي_بفرنسا)، الذي أصبح بعد ساعات الأكثر تداولا على مستوى المملكة.

واتهم بعض المغردين حزب الله اللبناني بارتكاب الهجوم، بالقول: ”لا نستبعد أن يكون حزب الله وراء الموضوع؛علاقة لبنان بفرنسا قوية جداً“.

وشدد آخرون على ضرورة السرعة في الكشف عن المعتدين بالنظر إلى ”خطورة الوثائق الحساسة“ التي استولوا عليها في الهجوم على الموكب المتوجه إلى مطار لوبورجيه شمالي باريس الليلة الماضية.

ولفت مغردون إلى أن التدبير المحكم للحادث يدل على ”أن وراءه هدف سياسي، وليس شبهة جنائية“ رابطين بين ذلك ”ووجهة سفر الأمير في مهمة سرية“.

وتابع النشطاء ”إذا صح الخبر سيظهر لنا قريبا أهمية الوثائق الخطيرة وربما هي بداية معركة إستنزاف ومقايضة“.

واعتبر بعض النشطاء ”الأمر غير مهم كثيرا وكذلك الملبغ بالنظر إلى ثروات الأمير المتوقعة“ مطالبين قبل السؤال عن ما وراء الحادث ”سؤال الأمير: من أين لك هذا“.

واستنكر مغرودن مثل ”قيس بن الملوح“ التعليقات التي قللت من الحادثة بقوله : “ الشعب السعودي فرحان ان فلوسه المسروقة انسرقت!“

وكانت الشرطة الفرنسية، أعلنت، الإثنين: ”إن لصوصا مسلحين هاجموا موكب أمير سعودي في العاصمة باريس الليلة الماضية وإن الضحايا أخطروا الشرطة بسرقة نحو 250 ألف يورو (335 ألف دولار) وبعض الوثائق الحساسة.

وكان موكب الأمير السعودي متجها إلى مطار لوبورجيه شمالي باريس. وقال شهود للشرطة ”إن مجموعة من الرجال المدججين بالسلاح هاجموا السيارة الأخيرة في الموكب قرب بورت دو لا شابيل نحو الساعة 2100 بالتوقيت المحلي (1900 بتوقيت جرينتش) واستقلوها ولاذوا بالفرار بها.

وأفاد مصدر للشرطة أنه لم تطلق أي نيران ولم يصب أحد في الهجوم مشيرا إلى أن اللصوص ما زالوا طلقاء.

وقال روكو كونتينتو ممثل اتحاد الشرطة (إس.جي.بي) لتلفزيون (بي.إف.إم) ”إن المهاجمين كانوا على علم فيما يبدو بخط سير السيارات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com