توقيف إيطالي في تونس بشبهة الاعتداء الجنسي على طفل

توقيف إيطالي في تونس بشبهة الاعتداء الجنسي على طفل

المصدر: ا ف ب

أعلنت متحدثة باسم النيابة بمحكمة سوسة بالساحل الشرقي في تونس، الإثنين، توقيف مسؤول عن جمعيات رياضية وثقافية، إيطالي الجنسية، للاشتباه في ”اعتدائه جنسيًا“ على أحد الفتيان من أعضاء الجمعية.

وأوضحت المتحدثة، زاهية الصيادي، أن الإيطالي (40 عامًا) المقيم منذ ”عدة سنوات“ في منطقة هرقلة السياحية قرب سوسة، كان أسس في السنوات الـ6 الأخيرة عدة نوادٍ رياضية وثقافية للشبان دون 18 عامًا.

وتم توقيفه، مساء الجمعة، ووضع قيد الإيقاف التحفظي بتهمة ”الاعتداء الجنسي على طفل دون 18 عامًا“ ومنضم في أحد النوادي التي أسسها ويديرها.

وتم إبلاغ القضاء من قبل إدارة حماية الطفولة التونسية بعد تلقيها شكوى من والدي الطفل، بحسب المصدر ذاته.

وفُتح تحقيق لمعرفة ما إذا تعرض أطفال آخرون لاعتداءات جنسية من المشتبه به، بحسب المتحدثة التي أوضحت أنه عثر على أفلام إباحية في منزل المسؤول الإيطالي.

وسُجلت في تونس، البلد الذي يستقبل سنويًا ملايين السياح، في السابق، جرائم جنسية بحق أطفال على صلة بأجانب؛ ففي 2016 حُكم على الفرنسي تييري دارانتيير الذي كان يملك مطعمًا في سوسة، بالسجن 16 عامًا من محكمة فرنسية، بعد إدانته باعتداءات جنسية على 66 قاصرًا بينهم 41 تونسيًا.

واعترف دارانتيير الذي كان يصور ضحاياه، بجرائمه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com