فاكهة الأفوكادو
فاكهة الأفوكادوAFP

"الأفوكادو" مهددة بالانقراض

"أفضل مناطق زراعة الأفوكادو في العالم، سوف تتقلص في الحجم بنسبة تصل إلى 41% بحلول عام 2050"

تعتبر فاكهة الأفوكادو من الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية الصحية ومضادات الأكسدة، فضلًا عن أنها محببة لدى الكثيرين، كبارًا وصغارًا، لكن وفقًا لتقرير جديد نشرته صحيفة "ديلي ميل"، قال مختصون إن أسعار هذه الفاكهة قد ترتفع قريبًا، لأنها أصبحت مهددة بالانقراض بسبب التغير المناخي.

ويرى خبراء أن فاكهة الأفوكادو تؤثر على البيئة، نظرًا إلى حاجتها للكثير من الماء أثناء فترة نموها؛ ما يجعلها معرضة لخطر الانقراض بسبب عوامل تغير المناخ، خصوصًا في المناطق الحارة والجافة.

ويعتقد الباحثون أن أفضل مناطق زراعة الأفوكادو في العالم، سوف تتقلص في الحجم بنسبة تصل إلى 41% بحلول عام 2050، وذلك بسبب جفاف الأرض وشح المياه.

في التقرير الجديد الذي حمل عنوان "االخطر المناخي الذي يواجه الأفوكادو"، والذي نشرته منظمة "كريستشان إيد" Christian Aid الخيرية ومقرها لندن، قال خبراء "ليس من المستغرب أن يحظى الأفوكادو بشعبية في جميع أنحاء العالم، فهو غذاء ممتاز، لكنه أصبح اليوم مهددًا بسبب تغير المناخ".

وأضافوا "الأفوكادو متعطش للماء ولا يناسبه الكوكب الدافئ أو الجفاف، وهذه التغيرات ستسوء في حال لم تتحرك الدول لخفض استخدام الوقود الأحفوري وتقليل الانبعاثات السامة".

يذكر أن نسبة كبيرة من سكان العالم تعتمد على فاكهة الأفوكادو بسبب احتوائها على نسبة مرتفعة من الألياف والفيتامينات والدهون الصحية الضرورية لصحة الإنسان.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com