ديانا رحمة
ديانا رحمة مواقع التواصل الاجتماعي

ديانا رحمة تتحدث لـ"إرم نيوز" عن تجربة "مليحة" ومشاركتها بعمل عالمي

تشارك الفنانة اللبنانية ديانا رحمة في بطولة مسلسل عالمي جديد من إنتاج أمريكي أجنبي عربي مشترك تواصل تصويره حاليا، إلى جانب حضورها في موسم دراما رمضان الماضي بمسلسل "مليحة" الذي شهد ظهورها لأول مرة بالدراما المصرية.

وتحدثت ديانا رحمة لـ"إرم نيوز" عن مشاركتها في مسلسل "مليحة" وظهورها الأول في الدراما المصرية، قائلة "أوجه التحية للشعب العربي والمصري على تلقيهم لمسلسل مليحة بصدر رحب بمحبة وانتماء، أشعر بالفخر تجاه ما كتبته الصحافة المصرية والعربية عن العمل، ومن ضمنها تجسيد محبة الشعب المصري تجاه القضية الفلسطينية".

وأضافت "العمل عُرض علي وشعرت بأنني أقف تمثيليا للمرة الأولى بعد هذه الحقبة الطويلة والخبرة بمجال التمثيل والصراع مع المسرح والتليفزيون والسينما، حيث شعرت بأنني لأول مرة أقوم بالمشاركة بعمل تمثيلي وكأنني طفلة أمام النص الخاص بالمسلسل".

وأكملت ديانا رحمة حديثها حول تجسيد شخصيتها الدرامية بمسلسل "مليحة" من منظور إنساني، وعلاقته بالاداء التمثيلي قائلة: "تناولت مليحة من الناحية الإنسانية وبدأت العمل على النص، ولم أشعر بأنني بحاجة لأي أداء تمثيلي بل كنت على طبيعتي وكأنني أجسد تعبيرات ومشاعر المرأة الفلسطينية بشكل واقعي وطبيعي من خلال الأحداث الصعبة والقضية المتعلقة بالذاكرة الانفعالية بداخلي".

وتابعت "لقد جسدت دور أم فلسطينية تعيش الكثير من المشاعر الإنسانية الصعبة، وأعتبر هذا العمل علامة فارقة في مشواري التمثيلي، لأنني لم أشعر بأنني أقوم بالتمثيل من خلال أي مشاهد بالعمل، أنا امرأة عربية لدي الشعور تجاه القضية الفلسطينية في الأساس كمواطنة عربية، واستحضرت كافة المشاعر الموجودة بداخلي كي أجسد دوري بطبيعية وتلقائية شديدة بعيدًا عن التركيز على الأداء التمثيلي في المقام الأول".

بوستر مسلسل "مليحة"
بوستر مسلسل "مليحة"متداول

نجاح غير متوقع وجزء ثان

 وأضافت: "المفاجأة الكبرى أنني لم أكن أتوقع النجاح الكبير الذي حققه المسلسل عندما بدأ عرضه وتناولت وسائل الإعلام المحلية والعربية الحديث عنه، وكذلك آراء وتأثر الجمهور بالمسلسل بشكل عام، التجربة كلها نابضة من القلب ومن أوجاع سنوات تربينا عليها، والأصداء إيجابية للغاية وسعدت بأنني كنت جزءا من هذه التجربة وفخورة للغاية بالإنتاج المصري لهذا العمل المهم الذي يعيش لسنوات مع الجمهور".

وبسؤالها عن إمكانية تقديم جزء ثانِ من المسلسل قالت: "أتمنى بكل صدق أن يكون هناك جزءٌ ثانِ من العمل الذي أراه نقطة فارقة بمشواري الفني ومن أهم الأعمال التي طرحت القضية من منطلق إنساني، حتى ولو أن شخصية الجدة التي قدمتها خلال الأحداث توفت في نهاية حلقات العمل الذي تم عرضه بموسم رمضان الماضي، لكن وجود عمل وتجربة درامية مهمة مثل مليحة هو أمر مميز وأتمنى أن يكون هناك جزءٌ ثانِ من هذا العمل الذي حقق نجاحا كبيرا ولاقى أصداء واسعة في الشارع العربي والمصري بالتحديد".

شمولية الفنان واللهجة المصرية

وكشفت ديانا رحمة عن الشمولية في الفن وضرورة تنوع الممثل في أدواره بعيدا عن الأعمال التي تناقش قضايا إنسانية وحسب، قائلة: "الفنان لا بدَّ أن يكون لديه الشمولية في التمثيل، لا أستطيع أن أقنع المشاهدين بإتقان أدوار معينة خصوصا الإنسانية والوطنية منها، فلو أنني أتبعت رغباتي الإنسانية العميقة وقمت بتطبيقها في اختياراتي الفنية فلن أظهر إلا كل خمسة أعوام أو أكثر، لذا أحاول أن أكون شمولية في اختياراتي من خلال أدوار تمسني ومشاركات مهمة بالسينما والدراما والمسرح، الفنان لا بدَّ أن يكون شموليّا ولديه التحدي بينه وبين نفسه من خلال التنوع في تقديم الأدوار ما بين الطيبة والشر ومن حيث التناقضات التي تحملها الأدوار المختلفة من نوعيات مختلفة وأنماط متنوعة من الأدوار، من الضروري أن يكون لدى الفنان والممثل حالة من الاقناع التي يقوم بها تجاه الجمهور من خلال التحدي بتقديم أدوار متناقضة ومتنوعة ومختلفة".

وعن إمكانية المشاركة بأعمال تمثيلية مستقبلية والحديث باللهجة المصرية تقول: "أجيد الحديث باللهجة المصرية ولقد تربيت على اللهجة المصرية كبقية الناس من الشعوب العربية من بلدان أخرى من خلال الأعمال المصرية التي تربينا عليها في السينما والدراما المصرية، لذا ليس لدي مانع أن أتحدث باللهجة المصرية بطلاقة لو سنحت الفرصة لذلك، هذا إلى جانب تمكني من الحديث باللغتين الإنجليزية والفرنسية إذ سبق وشاركت بأعمال فنية تحدثت فيها بهما".

وفي نهاية الحديث كشفت ديانا رحمة عن أعمالها الجديدة التي تعكف على تنفيذها حاليّا وقالت: "لدي عمل جديد أصوره حاليّا، وهو مسلسل درامي جديد لا أستطيع الإفصاح عن تفاصيله في الوقت الحالي، هو عمل درامي مشترك ما بين أمريكي وأجنبي وعربي، ودوري فيه جديد ومختلف ومن المقرر أن يتم عرضه خلال العام الجاري".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com