يعاني منه بروس ويليس.. اكتشاف يفتح باب الأمل لعلاج أحد أنواع الخرف

يعاني منه بروس ويليس.. اكتشاف يفتح باب الأمل لعلاج أحد أنواع الخرف

يعد الخرف أحد أكثر اضطرابات الدماغ والأعصاب شيوعًا، وحتى الآن ليس هناك علاج له أو ما يخفف منه، خاصة أحد أنواعه المعروف بـ"الخرف الجبهي الصدغي"، والذي يعاني منه الممثل الشهير بروس ويليس، إلا أنه في كشف جديد، هناك أمل لعلاج هذا النوع.

وبجانب التأثير على الذاكرة والإدراك، يتسبب هذا النوع من الخرف بفقدان المرضى للسيطرة على سلوكهم وقدرتهم على القيام بالأنشطة والمهام اليومية.

اختبر الباحثون هذه الطريقة على 21 مريضًا يعانون من الخرف الجبهي الصدغي وترهل الدماغ، من بينهم 9 مرضى مصابين بالنواسير الشريانية الوريدية"

وفي دراسة حديثة أجراها باحثو مركز "Cedars-Sinai" الطبي في لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا الأمريكية، تم التوصل إلى سبب رئيس وراء الخرف الجبهي الصدغي المغير للسلوك، وإمكانية التعامل معه.

ووجد الفريق في الدراسة التي نشرها موقع "Alzheimer's & Dementia: TRCI"، أن العديد من مرضى الخرف الجبهي الصدغي المغير للسلوك، يعانون من تسرب في السائل الدماغي النخاعي CSF، لكنه قابل للعلاج.

و"CSF" هو عبارة عن سائل شفاف يحيط بالدماغ والحبل الشوكي لحمايتهما من الإصابة، وعندما يتسرب الى الجسم، يتسبب بترهل أو عدم ثبات الدماغ ويؤدي إلى أعراض الخرف.

ووجد الفريق أن "النواسير الشريانية الوريدية"، ترتبط بالإصابة بتسرب السائل الدماغي النخاعي، كما أنه في حين أن تسرب السائل النخاعي كثيرًا ما لا يتم تشخيصه أو رصده بالفحص المقطعي الروتيني، خاصة عندما يتسرب إلى الأوردة، إلا أن فريق الدراسة توصل إلى طريقة يمكن أن تساعد برصد تسرب السائل وجعله مرئيًا من خلال تصوير مقطعي محوسب متخصص للنخاع باستخدام طريقة تباين متخصصة لمراقبة السائل وتحديده أثناء تسربه وتحركه.

واختبر الباحثون هذه الطريقة على 21 مريضًا يعانون من الخرف الجبهي الصدغي وترهل الدماغ، من بينهم 9 مرضى مصابين بالنواسير الشريانية الوريدية".

الاكتشاف الجديد يفتح باب الأمل أمام إمكانية علاج أو تخفيف حالة النجم بروس ويليس الذي يعاني من الخرف الصدغي الجبهي والذي دفعه للاعتزال.
أخبار ذات صلة
ما علاقة كوابيس الأطفال بمرض الخرف؟

وعند سد هذه النواسير جراحيًا، لاحظ الفريق تراجعًا ملحوظًا في ترهل الدماغ وأعراض الخرف التي صاحبت المرضى، ونجحوا بعلاج بقية المرضى باستخدام طرق تستهدف ترهل الدماغ، مثل غرسات يمكن زرعها داخل المرضى لسد وعكس التسريب، كما أكد 3 من المرضى شعورهم بالراحة أخيرًا من الأعراض المؤرقة.

وتقدم هذه الدراسة كشفًا وأملًا سابقًا من نوعه، إذ يسلط الضوء على إمكانية علاج حالات خرف صدغي جبهي ترتبط بتسرب السائل الدماغي النخاعي، ما يفتح باب الأمل أمام إمكانية علاج أو تخفيف حالة النجم بروس ويليس، الذي يعاني من الخرف الصدغي الجبهي والذي دفعه للاعتزال.

ويشير فريق الدراسة إلى أنه من الضروري معرفة الأطباء ما إذا كان المرضى يعانون من تاريخ من الصداع الحاد الذي يتحسن عند الاستلقاء، النعاس الشديد بعد فترة نوم كافية ليلًا، أو الإصابة بما يُعرف بـ "التشوه الخياري"، إذ يمكن فحصهم باستخدام أجهزة تصوير مقطعي متخصصة للكشف عن تسرب السائل، وبالتالي علاجهم وعكس أي أعراض.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com