أطباء يعيدون بصر سيدة ضريرة بعملية ”غريبة“

أطباء يعيدون بصر سيدة ضريرة بعملية ”غريبة“

المصدر: ساندرا ماهر - إرم نيوز

يستعد أطباء في بريطانيا، لإتمام عملية جراحية ثورية، لجدة ضريرة، لتتمكن من الرؤية بوضوح لأول مرة منذ 40 عامًا، بعد وضع أسنانها في عينيها.

وفقدت أونور ديفيس، البالغة من العمر 65 عامًا، وهي من أيرلندا الشمالية بصرها، عندما كان عمرها 26 عامًا، بسبب خلل نادر في الجلد والعين.

ووفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، كشف الأطباء أنه يمكن للسيدة استعادة بصرها من خلال جراحة ثورية، تتضمن وضع أحد أسنانها في عينيها.

وقالت الجدة أونور: ”لا أستطيع أن أتخيل ما سيكون عليه الأمر عند الرؤية بشكل أفضل، ولكن أعتقد أن ذلك سيكون مفاجأة جميلة“.

 وأصبحت أونور فجأة عاجزة عن رؤية ابنتها كيري، البالغة من العمر 6 أشهر، عندما أُصيبت بمتلازمة ”ستيفنز جونسون“، ويمكن أن يؤثر هذا المرض، الذي ينتج غالبًا عن مضاعفات في تناول الأدوية، على العينين ويسبب القرح.

وبما أنها لم تر وجوه أحفادها أبدًا، قالت ”أونور“ إن هذه العملية بمثابة الفرصة الأخيرة لاستعادة بصرها.

 هذه العملية تُسمى ”أوستيو أودونتو كيراتوبروستيسيس“، وهي تنطوي على إعادة بناء العين الجديدة باستخدام عدسة بلاستيكية صغيرة وأحد أسنان المريضة، حيث يتم إدخال العدسة في حفرة حُفِرت في أحد الأسنان، ثم تُزرع لاحقًا في العين.

وطالما أن الشبكية لا تزال تعمل، تُعد العدسة بمثابة نافذة جديدة يستطيع من خلالها المريض الرؤية من جديد.

واللافت للنظر، أن الجسم لن يرفض السن لأنه ينتمي للمريض.

 تناسب تلك العملية أنواع معينة من العمى، ولا يتم إجراؤها سوى في مستشفى واحد في بريطانيا، وهو مستشفى ”سوسكس للعيون“ في ”برايتون“.

وخضعت ”أونور“ بالفعل للمرحلة الأولى من هذه العملية، وهي الآن على استعداد للمرحلة الأخيرة التي يتم خلالها زرع السن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com