كيف تحافظ على نظام غذاء صحّي رغم انشغالك الدائم؟ – إرم نيوز‬‎

كيف تحافظ على نظام غذاء صحّي رغم انشغالك الدائم؟

كيف تحافظ على نظام غذاء صحّي رغم  انشغالك الدائم؟

المصدر: دلال قصري - إرم نيوز

على الرغم من جميع الجوانب الإيجابية للحياة العصرية، إلاّ أنّ العصر الذي نعيش فيه الآن، قد أحدث في حياتنا الكثير من الفوضى، بما في ذلك نظامنا الغذائي، وأنماط نومنا، إضافة إلى قلّة الحركة.

إننا نقضي معظم أوقاتنا في وضعية ثابتة، إمّا على المكتب في العمل، أو في المنزل على الأريكة بعد يوم مجهد، دون أن ننسى أننّا -في غالب الأحيان- لا نملك الوقت الكافي للتمارين الرياضية، ممّا يشكّل فرصة مناسبة تمامًا لزيادة الوزن.

الأكل الصحي آخر همّنا

وبعد يوم طويل ومنهك في العمل، وبعد مشوار متعب في الطرقات المزدحمة، فإنّ آخر ما نفكّر فيه عند الوصول إلى المنزل هو تحضير وجبة صحية، وبدلاً من ذلك، نسعى إلى الاتصال بأقرب مطعم إلينا لطلب طعامنا المفضّل الذي لا يخلو من كلّ ما هو مضّر لصحتنا.

نظام صحّي ممكن

على الرغم من قلّة الوقت واكتظاظ حياتنا، إلاّ أنّ الحفاظ على نظام غذائي صحّي أمر ممكن، وتقدّم لنا مجلّة ”لايف هاك“ بعض الطرق لتحقيق ذلك.

اخلط كلّ شيء!

يمكنك الحصول على وجبات صحية ولذيذة في دقائق معدودة… تتساءل كيف؟ ببساطة بخلط كلّ شيء معًا.

يمكن للوجبات المخلوطة والمهروسة في الخلاّط أن تحلّ محلّ الفطور أو الغداء أو العشاء، وقد تكون وجبة خفيفة منعشة، وبالتالي يمكنك تحضير أنواع مختلفة من الحساء أو العصائر.

ما الذي يمكن خلطه؟

يمكنك تقريبًا خلط كلّ شيء يخطر على بالك، الخضراوات، الفاكهة وحتّى اللحوم، وما عليك سوى البحث على الإنترنت لتجد مئات الوصفات للوجبات الصحية المخلوطة، ويمكنك أن تضيف لمستك الخاصة، وتخلط مكوّنات جديدة معًا.

طلبيات الطعام الصحية

كثيرًا ما نقضي استراحة الغداء في العمل على مكاتبنا، بدلًا من الاستمتاع بوجبات صحية، وفي هذه الحالة نلجأ دائمًا إلى المعجنات، أو الدونت أو البيتزا للتغلّب على الجوع، وربما نحفظ عن ظهر قلب أرقام مطاعم الوجبات السريعة القريبة منّا.

يمكنك ببساطة تغيير هذه العادة، بالبحث عن مطاعم تقدّم وجبات صحية، وستتفاجأ حقًا بالخيارات المتاحة أمامك، سلطات متنوعة مع الدجاج المشوي أو أيّ نوع من أنواع المأكولات البحرية وغيرها الكثير.

مسحوق البروتين

أصبحت مكمّلات البروتين ضرورية للغاية في حياتنا المزدحمة، ذلك أنّ الأطعمة الغنية بالبروتين غالية الثمن نسبيًا، وليس لدى الكثيرين من الوقت الكافي لإعداد هذه الوجبات في المنزل، وهنا تصبح ألواح ومخفوق البروتين مهمّة، لكن مع ذلك احرص على ألاّ تجعلها بديلاً عن الوجبات الرئيسة.

المشروب الصحي

ما الذي يخطر على بالك عندما تفكّر بمشروب صحّي؟

إذا قُلت ”الماء“ فأنت محق تمامًا، الماء يزوّد الجسم بكلّ ما يحتاجه، فهو يعوّض الجسم عمّا يفقده من سوائل من خلال التنفس والتعرّق وعملية التمثيل الغذائي.

احتفظ دائمًا بقارورة ماء صغيرة معك، سواء في غرفتك، أو مكتبك أو  سيارتك، وذلك حتى تتذكر دائمًا شرب كمية وافرة من الماء.

ويمكنك أيضًا، أن تضفي نكهات للماء الذي تشربه، كوريقات من النعناع أو شرائح من الخيار أو أيّ نوع من الحمضيات.

حضّر وجباتك الصحيّة لأسبوع كامل

إنّ تحضير الطعام مسبقًا أمر ضروري للحفاظ على عادات أكل صحيّة، وهو مهمّ للغاية عند السعي للحفاظ على وزن مثالي أو لتخفيف الوزن، وعندما تكون وجباتك الصحية مجهّزة ومتاحة طوال الأسبوع، فأنت -على الأرجح- ستأكلها بدلاً من السعي لطلب وجبات سريعة غير صحية.

ويمكنك إعداد عدّة وجبات خفيفة لأسبوع كامل، وحفظها في الثلاّجة فهذا سيخفّف عنك التوتر والتفكير الدائم بشأن ما يجب أن تأكله خلال أيام دوامك.

انتبه لما تطلبه في المطاعم

أحياناً نتجنّب الأكل في المطاعم، خوفًا من إفساد حميتنا الغذائية، لكن هذا ليس بالضرورة صحيحًا، إذا خططت جيدًا، وأخذت وقتك في تحديد طلبك، يمكنك تناول وجبات خفيفة وصحية من هذه المطاعم، يمكنك دائمًا القيام بخيارات صحيّة تضمن لك الحصول على وجبة متوازنة.

ضع الفاكهة والخضراوات في كلّ مكان من حولك.

كما نعلم جميعًا، الخضراوات والفاكهة غنية بالفيتامينات ومضادّات الأكسدة والمعادن، وهي تقلّل من خطر الإصابة بالسكري، وأمراض القلب والجلطات الدماغية وحتى السرطان، كما أنّ تناول هذه المنتجات، يسهم بشكل كبير في الحفاظ على الوزن المثالي لأن الخضراوات والفواكه تحتوي على نسب قليلة من السعرات الحرارية.

احرص إذن على الاحتفاظ بالفاكهة والخضراوات في كلّ مكان من حولك، وذلك حتى تتذكّر دائمًا الحصول على كمية كافية منها، يمكنك وضع حبّة تفاح على مكتبك، موزة في درجك، حبة برتقال في حقيبتك، بعض من العنب على طاولة المطبخ في بيتك، اجعل هذه المنتجات أمام ناظريك دومًا.

اجعل الزبادي خيارك الأوّل

يعتبر الزبادي حليفًا رائعًا في أيّ حمية غذائية صحيّة، لذا احرص على الحصول على كميات متوازنة منه، هذا المنتج غنيّ بالكاليسيوم والبروتين، والأهم من هذا كله أنّه قليل الدسم والسعرات الحرارية.

يمكنك إضافة أنواع مختلفة من الفاكهة لتحسين طعم الزبادي، كالفراولة أوالتوت، كما يمكنك أيضًا إضافة المكسرات أو الزبيب، أبدع في تحضير وجبات خفيفة باستخدام مواد صحية ومغذّية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com