منوعات

كشف مذهل يتيح طريقة جديدة لترميم أعضاء الجسم التالفة
تاريخ النشر: 08 مارس 2017 14:54 GMT
تاريخ التحديث: 08 مارس 2017 14:53 GMT

كشف مذهل يتيح طريقة جديدة لترميم أعضاء الجسم التالفة

الرئتان سرعان ما تفقد وظيفتهما خارج الجسم وأثناء النقل وعند تقييمهما في مراكز زراعة الأعضاء فإن أربعا من أصل خمس رئات يتم رفضها.

+A -A
المصدر: رموز النخال - إرم نيوز

على مدى السنوات الخمس الماضية، عكف فريق بحثي من جامعة كولومبيا الأمريكية على دراسة كيفية تحسين الرئتين المتبرع بهما بعد إصابتهما بالتلف من خلال وضع استراتيجية تتيح إمكانية إعادتهما للعمل مجدداً.

ويؤكد الباحثون، أن الرئة التالفة التي يتم التبرع بها بات بالإمكان استخدامها لمدة زمنية تتراوح ما بين 36 إلى 56 ساعة، وزراعتها في جسد مرضى الرئة الذين يموتون وهم على قائمة الانتظار.

واستخدم الفريق منصة لتنشيط الدورة الدموية والمحافظة على سلامة وظائف الرئة المانحة، من خلال وضع نظام دعم متقدم لتتعافى تماماً من نقص التروية (تقييد تدفق الدم)، وجعلها مناسبة للزرع.

ويقول الباحثون إن الرئتين سرعان ما تفقدان وظيفتهما خارج الجسم وأثناء النقل، وعند تقييمهما في مراكز زراعة الأعضاء، فإن 4 من أصل 5 رئات يتم رفضها، وبهذه الطريقة سيتم القضاء على المشكلة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك