سجائر إلكترونية بنكهة مخدرات تغزو الكويت‎

سجائر إلكترونية بنكهة مخدرات تغزو الكويت‎

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

كشفت وزارة الداخلية الكويتية، أن بعض شحنات السجائر الإلكترونية التي تدخل للبلاد تحتوي على نكهات لمواد مخدرة مثل الماريجوانا والكيميكال المحظورتين في البلد الخليجي الذي سمح مؤخراً باستيراد السجائر الإلكترونية.

ويعتمد عدد من بائعي السجائر الإلكترونية أو الشيشة الإلكترونية كما تسمى في الكويت، إلى تسويق منتجاتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يتم الاتفاق مع بعض الزبائن الراغبين بنكهات محظورة من خلال تلك المواقع مع خدمة التوصيل المنزلي.

وقالت تقارير محلية إن كتاباً رسمياً حديثاً صدر عن وزارة الداخلية، تم الكشف فيه عن وجود نكهات يستخدمها الشباب في الكويت للسيجارة الإلكترونية تحتوي على مواد مخدرة مثل الكيميكال والماريجوانا.

وطلبت الوزارة من الإدارة العامة للجمارك اتخاذ التدابير الوقائية لمنع دخول مثل تلك النكهات المحظورة، فيما لم تضع الوزارة قيوداً على استيراد النكهات الشائعة التي يتم استخدامها بكثرة من قبل عشاق السيجارة الإلكترونية.

وتخشى جمعيات طبية كويتية ونشطاء في مجال مكافحة التدخين أن تساهم السيجارة الإلكترونية في انتشار عدد مدمني المخدرات في البلاد، فيما لم تكشف وزارة الداخلية عن أرقام محددة لما يتم إدخاله للبلاد من النكهات المخدرة.

ويتم إدخال السجائر الإلكترونية إلى البلاد عبر المعابر الحدودية الرسمية منذ أن سمحت وزارة الصحة الكويتية قبل أشهر بتلك التجارة رغم الاعتراضات الحادة التي واجهتها، لكن إدخال نكهات محظورة قد يزيد الضغط على الوزارة ويجبرها على التراجع عن القرار.

وصممت السجائر الالكترونية لتحاكي السجائر الحقيقة مع إضافة عنصر جذب هو دخان البخار الكثيف الذي يصدر عنها. ويوجد بها بطارية وعنصر تسخين إلى جانب عبوة بها نيكوتين وسوائل أخرى أو مكسبات للطعم.

وتقول تقارير منظمة الصحة العالمية إن السجائر الإلكترونية تحمل أيضاً مخاطر صحية لا كما يتم الترويج لها من قبل المنتجين، وتدعو إلى تنظيم بيعها، ومنع تدخينها في الأماكن المغلقة، وتوصي بحظر الإعلان عن هذا النوع من السجائر ومنع بيعها للقاصرين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com