صحة الأسنان تحدّدها نوعية الطعام

صحة الأسنان تحدّدها نوعية الطعام

المصدر: إرم نيوز – الياس توما

تلعب المورّثات الجينية دورًا هامًا في نوعية الأسنان ونظافتها، غير أنّ نوعية الطعام الذي يتم تناوله أيضاً تؤثر بشكل كبير على صحة الأسنان.

الطبيبة التشيكية المتخصصة بالتغذية الصحية، كاترجينا تسايتهامونوفا، لفتت إلى أنّ الأغنياء في السابق كانوا يتمتّعون بأسنان جيدة على خلاف الفقراء، ذلك لكونهم كانوا يتناولون طعامًا متوازنًا يتضمن كميات كافية من الخضار واللحوم والبقوليات. لكن الفقراء الذين يعانون من نقص التغذية، كانوا يتعرّضون لالتهابات متكررة في اللثة وإلى فقدان أسنانهم.

وأضافت، إنّ الوضع اختلف في الوقت الحالي، فالرفاهية التي صار يتمتع بها الإنسان أصبحت تؤثر سلبًا على أسنانه، فالناس في السابق كانوا يتناولون الأطعمة المصنوعة من الحبوب الكاملة وكميات كبيرة من الألياف وخبز العجين المخمّر، أمّا الآن فيأكلون الطحين الأبيض واللحم المفروم والمقدد وغيرها من الأنواع التي تتسبب بتلف الأسنان.

وشددت الطبيبة، على أهمية تنظيف الأسنان بشكل جيد وتخليصها من التراكمات والبكتيريا التي تعكر طبقة البلاك، موصية بزيادة تناول الألياف التي توجد عادة في الخضراوات والفواكه، وفيتامين ”د“ الذي يعدّ مفيدًا للأسنان؛ لأنه يساعد في تخزين الكالسيوم.

ونصحت -أيضًا- بالأغذية الغنية بالكالسيوم مثل: منتجات الحليب والبذور، أمّا ما يتعلق بالسوائل فشددت على ضرورة شرب الماء، لافتة إلى أهمية وجود اللعاب في الفم.

كما أوصت كاترجينا بتجنب الإكثار من تناول الخبز الأبيض والحلويات ومشتقات الحليب حلوة المذاق كالشوكولا البيضاء والبوظة والطعام البارد أو الحار والفواكه المجففة وتخليط المواد الباردة مع الساخنة مثل شرب الشاي فورًا بعد تناول البوظة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com