عقار جديد يحول السرطان لمرض مزمن بدلًا من ”قاتل“

عقار جديد يحول السرطان لمرض مزمن بدلًا من ”قاتل“

المصدر: شروق محمد - إرم نيوز

كشف علماء بريطانيون عن ثورة علاجية يمكن أن تقلل من حدة مرض السرطان وتحويله من مرض قاتل إلى حالة مزمنة، من خلال تطوير عقاقير جديدة، في إطار برنامج بقيمة 75 مليون جنيه إسترليني يمثل ”أفضل فرصة حتى الآن“ للتغلب على المرض.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، فإنه بدلًا من العلاج الكيميائي المثير ”للصدمة والرعب“ مع آثاره الجانبية القاسية، سيستهدفون طرقًا لوقف الخلايا السرطانية التي تقاوم العلاج، بالاقتران مع الأدوية الموجودة، وسيتم التغلب على الأورام تمامًا أو تحييد نموها للسماح للمرضى بالحياة لفترة أطول.

وذكرت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، أن حوالي 300 خبير في مركز رائد يديره معهد أبحاث السرطان البريطاني، والذي من المقرر افتتاحه في الربيع المقبل، سوف يعملون على تغيير النهج من ”محاربة“ جميع أنواع السرطان إلى ”إدارتها“.

وقال البروفيسور بول ووركمان، الذي يرأس المعهد، إنه يمكن طرح جيل جديد من علاجات السرطان في جميع أنحاء دائرة الصحة الوطنية خلال 10 سنوات.

وأضاف: ”نؤمن إيمانًا راسخًا بأنه يمكننا إيجاد طرق لجعل السرطان مرضًا قابلًا للإدارة على المدى الطويل ومرضًا أكثر قابلية للشفاء في كثير من الأحيان، بحيث يمكن للمرضى العيش لفترة أطول وبنوعية حياة أفضل، والفكرة هي أنه حتى بالنسبة لأصعب أنواع السرطان التي قد يكون فيها العلاج صعبًا، يمكننا أن نجعل المرضى يعيشون لفترة أطول، وسنبقي المرض تحت السيطرة، وهو أمر مشابه لكيفية تمكن الناس من السيطرة على فيروس نقص المناعة البشرية“.

وتابع: ”سيتم التركيز بشكل رئيسي على الاستهداف التطوري للخلايا السرطانية بسلسلة من العلاجات، وسيستخدم الباحثون الذكاء الاصطناعي للتنبؤ بكيفية رد فعل السرطان عند علاجه بعقار معين“.

ووجد الباحثون أن الجمع بين 3 أدوية مستهدفة يمكن أن يمنع خلايا سرطان الأمعاء من تطوير المقاومة، ورغم أن الخلايا السرطانية قاومت الهجومين الأوليين بالمضادات الحيوية أثناء التجربة، إلا أنها لم تتمكن من صد الهجوم الثالث.

كما يقوم المعهد أيضًا بإنشاء أول مجموعة من الأدوية في العالم لاستهداف القدرة ”الداروينية“ السرطانية على التطور لتصبح مقاومة للعلاج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com