غضب في بريطانيا بعد حلولها ثاني ”أسمن“ الدول الأوروبية

غضب في بريطانيا بعد حلولها ثاني ”أسمن“ الدول الأوروبية

المصدر: إرم- من محمود نبيل

يبدو أن مجيء بريطانيا، ضمن مقدمة الدول التي تعاني من السمنة في أوروبا، أصاب مسؤوليها بحالة من الغضب الشديد، حيث شن سيمون ستيفنز الرئيس التنفيذي لمؤسسة الصحة القومية في بريطانيا، هجوما عنيفا على العادات الغذائية الخاطئة في بلاده.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، فإن ستيفنز سيقود حملة موسعة ضد السمنة في بلاده، بعد صدور تقرير منظمة الصحة بالاتحاد الأوروبي، والذي صنف بريطانيا في المرتبة الثانية في قائمة البلدان الأكثر معاناة من السمنة.

وبدأ مسؤول الصحة الأول في بريطانيا أولى خطوات دعوته، بلقاء بعض الأطباء لمنحه أسماء العديد من المرضى الذين يترددون على عياداتهم، لوضعهم تحت ملاحظة مباشرة من الحكومة البريطانية، ووضع برامج خاصة لإنقاص أوزانهم.

وجاءت المجر على رأس الدول التي تعاني من السمنة في أوروبا، وفقا لتقرير منظمة الصحة، فيما تذيلت رومانيا القائمة، التي تضم 30 دولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com