بالصور.. توأم سيامي تخالفان التوقعات وتعيشان 16 عامًا

بالصور.. توأم سيامي تخالفان التوقعات وتعيشان 16 عامًا

المصدر: وداد الرنامي - إرم نيوز

احتفلت الشقيقتان السياميتان البريطانيتان من أصل آسيوي، زينب وجنات رحمان، بعيد ميلادهما الـ 16، مخالفتان بذلك توقعات الأطباء الذين استبعدوا بقاءهما على قيد الحياة بعد خضوعهما لعملية فصل.

ففي العام 2002، ولد التوأم السيامي ملتصقتين على مستوى الصدر والكبد، وخضعتا لعملية فصل بمستشفى ”Great Ormond Street“، شرق لندن، ولم يكن الأطباء يتوقعون نسبة نجاح كبيرة.

وبعد العملية، التي استغرقت 4 ساعات ونصف الساعة، تبين أن جنات تعاني من تشوه على مستوى القلب، فكان من الضروري أن تخضع لتدخلات جراحية إضافية.

ويتذكر الأب لوثر رحمان، في تصريح لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، أن ”أختها كانت في ذلك الوقت متوترة، وترفض الأكل والنوم، إلى أن وضعت الممرضة مرآة أمامها، فهدأت بعدما رأت صورتها، حينها فقط فهمت ما يحدث، لقد كانت تفتقد أختها“.

وذكر الأب أن الأطباء توقعوا ألا تبقى الصغيرتان على قيد الحياة، بل كانوا ينصحون الأم بالإجهاض قبل الولادة، وتخوفوا من فقدان إحدى الأختين لعضو من جسمها أو إصابتها بأحد الأمراض، لكن كان هناك بصيص أمل، لكون الكبد، الذي كانت تشتركان فيه، هو العضو الوحيد في جسم الإنسان القادر على التجدد.

وخالفت الفتاتان كل التوقعات، واحتفلتا حاليًا بعيد ميلادهما السادس عشر. وهما تترددان على نفس المدرسة نفسها ولهما الأصدقاء أنفسهم حسب تصريحاتهما.

ولم تنفصل الفتاتان عن بعضهما أكثر من ليلة واحدة، إلا أن زينب تفكر في الالتحاق بجامعة كامبردج لتصبح طبيبة أطفال، فيما تنوي جنات دراسة القانون في جامعة أكسفورد.

وقالت الأم ”نيبا“ في تصريح مؤثر حول ابنتيها: ”ما عشناه سويًا أصبح اليوم كابوسًا بعيدًا، لم أكن أستطع تخيل يوم كهذا. لقد تمكنتا من العيش حتى الآن عكس كل التوقعات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com