دراسة: شرب الحليب بكميات كبيرة يضر بالصحة

دراسة: شرب الحليب بكميات كبيرة يضر بالصحة

ستوكهولم- قالت دراسة سويدية حديثة، إن شرب كميات كبيرة من الحليب يؤدي إلى زيادة الأكسدة، مما قد يزيد من احتمالية حدوث الوفاة ومن مخاطر تعرض العظام للكسور.

واستند الباحثون في دراستهم على فرضية أن الحليب هو المصدر الغذائي الرئيسي من الجالاكتوز، حيث تشير التجارب على أنواع مختلفة من الحيوانات، إلى أن التعرض المزمن إلى الجالاكتوز، ضار بالصحة، ويسرع من ظهور علامات الشيخوخة.

ودرس الباحثون مجموعة تتكون من 61 ألفا و 433 امرأة في السويد، ومجموعة أخرى من 45 ألفا و399 رجلا، وتتراوح أعمار الأشخاص في المجموعتين بين 45 إلى 79 عاما.

وأفاد المشاركون بأن متوسط استهلاكهم يصل إلى 96 نوعا من الأطعمة والمشروبات الشائعة، بما في ذلك الحليب واللبن الزبادي والجبن، وأُخذ الباحثون بعين الاعتبار نمط الحياة لهؤلاء الأشخاص والعديد من العوامل مثل الوزن، والطول، ومستوى التعليم، والحالة الاجتماعية، واستخدمت السجلات الوطنية لتتبع معدلات الكسور والوفيات.

وأظهرت النتائج أنه لم يلاحظ عند النساء أي انخفاض في خطر الإصابة بالكسور مع ارتفاع استهلاك الحليب. وكانت النساء اللواتي يتناولن أكثر من ثلاثة أكواب من الحليب يوميا (متوسط 680 مل) أكثر عرضة للموت من النساء اللواتي شربن أقل من كوب واحد من الحليب يوميا (متوسط 60 مل).

وبحسب النتائج، تزيد مخاطر الوفاة عند الرجال أيضاً مع ارتفاع استهلاك الحليب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com