هل جاذبية ”النادلة“ تجعل وجبتك أكثر لذة؟

هل جاذبية ”النادلة“ تجعل وجبتك أكثر لذة؟

المصدر: توفيق إبراهيم - إرم نيوز

تبذل المطاعم وأماكن تقديم مختلف أشكال الطعام الكثير من الجهد لجذب الزبائن، لكن الأمر قد يكون سهلًا ومقتصرًا على أمر واحد، وفقًا لما كشفت عنه دراسة حديثة.

وبحسب الدراسة التي أجراها باحثون كنديون، فإن بعض الرجال يؤمنون أن الطعام اللذيذ يكون أفضل إذا قدمه شخص جميل، على الرغم من عدم تأثر النساء بوسامة النادل.

ويُرجع العلماء الأمر، إلى أن النساء الجذابات يمكنهن تغيير توقعات الرجال حول ما هم على وشك تجربته في طعامهم، وفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

ووجد الباحثون أن الرجال صنفوا ما تناولوه بدرجات أعلى عندما أحضرته امرأة تضع المكياج وتترك شعرها منسدلًا، مقارنة بامرأة متعبة ذات بشرة سيئة وشعر غير مهذب.

وجاء في الدراسة التي أجرتها جامعة ”بريتيش كولومبيا“ وجامعة ”سيمون فريزر“ في كندا، أن ”الأبحاث الحالية تشير إلى أن جاذبية الأفراد تؤثر على توقعات المستهلكين حول تجربة الاستهلاك التي تؤثر بدورها على إدراك المذاق“.

وأوضح الباحثون في الدراسة، التي تُعد الأولى من نوعها، أنه ”عندما تكون النادلة جذابة، يبدو الطعام الجيد أفضل، والطعام السيء أسوأ“.

وأظهرت الدراسة أن الرجال أكثر سطحية من النساء، بعد تصنيفهم لجاذبية فريق الخدمة كأهم من التمتع بالوجبة ذاتها، كما وجدت أن جاذبية النادل ليس لها أي تأثير على توقعات النساء.

قال الباحثون إنه ”على الرغم من كثرة الأدلة على أن العمالة الجذابة تعزز بشكل عام من التجربة الكلية، إلا أنه لم يثبت من قبل ما إذا كان هذا له تأثير على الإدراك الحسي مثل التذوق“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com