منوعات

انقطاع الكهرباء يوقف العمل بثاني أكبر مستشفى في موريتانيا
تاريخ النشر: 29 سبتمبر 2014 23:14 GMT
تاريخ التحديث: 29 سبتمبر 2014 23:24 GMT

انقطاع الكهرباء يوقف العمل بثاني أكبر مستشفى في موريتانيا

العمليات الجراحية التي كانت مبرمجة اليوم في مستشفى الشيخ زايد تم إلغاؤها.

+A -A

نواكشوط ـ توقف العمل في مستشفى الشيخ زايد، ثاني أكبر المستشفيات الموريتانية اليوم الإثنين، بسبب أزمة الكهرباء التي تشهدها عاصمة البلاد نواكشوط.

وتعطل هذا المرفق الحيوي بالعاصمة الموريتانية طوال الساعات الماضية، مما خلف ارتباكا لدى الأوساط الصحية هناك.

وقالت وسائل إعلام محلية إن العمليات الجراحية التي كانت مبرمجة اليوم تم إلغاؤها جراء انقطاع الكهرباء، كما توقفت الاستشارات الطبية بشكل شبه تام، ليضطر مرتادو المنشأة الصحية إلى مغادرتها دون تلقي العلاج.

ومستشفى الشيخ زايد في نواكشوط، تم تدشينه سنة 2000 بتمويل إماراتي، من أجل توفير العلاج للمرضى، أصحاب الدخل المحدود، وتخفيف الضغط على مستشفيات العاصمة الموريتانية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك