دراسة: الكلاب والقطط تعالج العديد من الأمراض

دراسة: الكلاب والقطط تعالج العديد من الأمراض

المصدر: القاهرة- من محمود صبري

كشفت دراسة أمريكية حديثة نشرت نتائجها مجلة ”تايم“ الأمريكية أن الحيوانات المنزلية الأليفة كالكلاب والقطط لها فائدة طبية وتأثير كبير على الصحة، بل وربما يمكن اعتبارها طبيبًا أو مستشفى أو صيدلية متنقلة مع الإنسان.

وأشارت الدراسة إلى ارتفاع الحالة المعنوية للمرء عندما يعود إلى المنزل في نهاية يوم طويل من العمل الشاق ليجد حيوانه الأليف يجري نحوه ويهزّ ذيله فرحًا، حيث يتحول المزاج فجأة إلى الهدوء والاسترخاء.

وبحسب معدة الدراسة، الدكتورة كريستنسون، الحاصلة على دكتوراة في الطب وكبيرة المسؤولين الطبيين بجامعة مينيسوتا الأمريكية، فإن ”الارتباط ومرافقة الإنسان والحيوان يُحدثان فارقًا كبيرًا في مجال الصحة النفسية، ناهيك عن الرياضات الإضافية التي يقوم بها الإنسان أثناء اصطحاب حيوانه الأليف للمشي واللعب.

وعددت الدراسة العديد من الآثار الطبية الحميدة للحيوانات المنزلية، ومنها تخفيض الكوليسترول وتخفيف التوتر وتقليل ضغط الدم وأمراض القلب وزيادة اللياقة وحساسية الأطفال وتخفيف الاكتئاب، وكل ذلك استناداً لدراسات أخرى ذات صلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com