”سيلفي“ دموي.. آخر صيحات التصوير الفوتوغرافي (صور)

”سيلفي“ دموي.. آخر صيحات التصوير الفوتوغرافي  (صور)

المصدر: أبانوب سامي- إرم نيوز

انتشرت في الآونة الأخيرة في روسيا ظاهرة غريبة من نوعها، تمثلت في التقاط عدد من الممرضات في البلاد صور ”سيلفي“ إلى جانب أكياس الدماء والأعضاء البشرية، وإلى جانب المرضى داخل غرف العمليات.

وأثارت تلك الصور جدلًا واسعًا، ولفت صحفًا عالمية تناولته عبر مواقعها، معتبرة أن تلك الصور ”صرعة“ العام الجديد.

وبدأت الظاهرة في الظهور عندما أحيلت ممرضة تدعى آنا كيم للتحقيق بعد التقاط صورة ”سيلفي“ ساخرة مع مريض مسن، وكتبت: ”نقيدهم في الفراش“.

وبحسب صحيفة ”ذا صن“ البريطانية، يسلط هذا الحادث الضوء على صيحة جديدة مروعة بدأت بالظهور في روسيا، حيث تستخدم الممرضات مواقع التواصل الاجتماعي لاستعراض إساءتهن معاملة المرضى الضعفاء والمسنين.

فعلى سبيل المثال، أخذ طبيب نساء في ”سيكتيفكار“ صورة سيلفي مع مريضة وهي في وضع حرج أثناء الفحص.

وفي منطقة ”كازان“، أخذت الممرضة ”غولناز يالالوفا“ 20 عامًا، سيلفي مروعًا وهي تبتسم حاملة طحالًا بشريًا، ونشرتها على مواقع التواصل الاجتماعي جنبًا إلى جنب مع صورتها بالبكيني.

وفي ”ألكسندروف“، أخذت ممرضتان بالعناية المركزة صور ”السيلفي“ أثناء اللعب بساق مريضة فاقدة الوعي.

كما ظهرت الممرضتان اللتان تم التعريف بهما على أنهما تاتيانا كاتاييفا ومارينا شيبانوفا، في صور أخرى، حيث تظاهرتا بشرب دم المتبرعين.

وأثارت الظاهرة قلق الجهات المعنية في روسيا بشأن الصور المشابهة التي نشرتها الممرضات والأطباء، والتي يقال إنها تسلط الضوء على الانتهاكات في نظام الصحة.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الروسية: ”لقد أطلقنا تحقيقًا داخليًا في التصرف غير المقبول وغير الأخلاقي للممرضات، وسوف يتم التعامل معه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com