حمى القرم-الكونغو تقتل 8 إيرانيين

حمى القرم-الكونغو تقتل 8 إيرانيين

المصدر: إرم نيوز

أعلن مسؤول في المنظمة البيطرية الإيرانية، الأحد، عن وفاة 8 مصابين بفيروس حمى القرم-الكونغو النزفية في الأسبوع الماضي، مع تزايد عدد المصابين بالمرض في البلاد.

وقال كريم أميري، مساعد رئيس مكتب الصحة وإدارة الأمراض الحيوانية في المنظمة، إن ”120 شخصا على الأقل في إيران أصيبوا بحمى القرم-الكونغو النزفية منذ 21 آذار/ مارس الماضي“، مضيفاً أن ”هذا المرض تسبب في وفاة 8 أشخاص في الأسبوع الماضي“.

وأوضح أميري في تصريح لوكالة أنباء ”مهر“ أنه ”لم ترد حتى الآن أية حالة إصابة بحمى القرم في العاصمة طهران”، كما نصح الإيرانيين بشراء المنتجات من المراكز المرخصة.

وكان تقرير لوزارة الصحة الإيرانية كشف عن أن حالات الإصابة بمرض حمى القرم-الكونغو النزفية كانت في 13 مقاطعة إيرانية منها سيستان وبلوشستان وفارس وكرمانشاه ومازندران وأصفهان وهرمزغان وخراسان رضوي ويزد وجيلان ولرستان وأردبيل وكرمان، وأشار التقرير إلى أنه لم يتم تسجيل أية وفاة في يزد وجيلان  ولوريستان وأردبيل وكيرمان حتى الآن.

وفى وقت سابق، تركزت حالات الإصابة بهذه الحمى في المقاطعات الحدودية الشرقية، حيث تنشط عمليات تهريب الماشية بشكل غير قانوني إلى البلاد.

ومنذ العام 2000، تم الإبلاغ عن حوالي 1000 حالة من حمى القرم- الكونغو  في إيران، بحسب المسؤولين الإيرانيين.

وحمى القرم-الكونغو النزفية مرض واسع الانتشار يسببه فيروس تحمله حشرة القراد (الفيروسية النيروبية) التي تنتمي إلى عائلة فيروسات بونيا، ويستوطن فيروس حمى القرم– الكونغو النزفية في بلدان أفريقيا والبلقان والشرق الأوسط وآسيا الواقعة جنوب خط العرض 50 درجة شمالاً – وهي الحدود الجغرافية للقراد الناقل الرئيس للعدوى.

وبحسب منظمة الصحة العالمية، يتراوح معدل الوفيات ما بين 10 و 40 % بين المصابين بهذا الفيروس المتوطن في أفريقيا والبلقان وأوكرانيا والشرق الأوسط وآسيا الوسطى.

وتم الكشف عن فيروس حمى القرم-الكونغو لأول مرة في شبه جزيرة القرم في العام 1944، ثم في الكونغو في العام 1969، وتم اكتشاف أول إصابة به في إسبانيا في العام 2011.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com