لماذا طلبت أستراليا حذف مواقعها السياحية من تقرير للأمم المتحدة؟

لماذا طلبت أستراليا حذف مواقعها السياحية من تقرير للأمم المتحدة؟

المصدر: وكالات – إرم نيوز

أفاد تقرير إخباري اليوم الجمعة أن أستراليا سعت جاهدة لحذف أي إشارات إلى مواقعها السياحية من تقرير للأمم المتحدة بشأن تغير المناخ، بما في ذلك فصل كاملً عن الحيد المرجاني العظيم.

وأفادت وزارة البيئة الأسترالية، في بيان، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية أن ”التجربة الأخيرة في أستراليا أظهرت أن التعليقات السلبية حيال وضع ممتلكات التراث العالمي كان لها تأثير على السياحة“.

ونشر التقرير بعنوان ”التراث العالمي والسياحة في ظل مناخ متغير“، بعد أن تم حذف فصول عن الشعاب المرجانية وحديقة كاكادو الوطنية وغابات تاسمانيا من النسخة النهائية، حسبما أفادت صحيفة ”غارديان أستراليا“ اليوم الجمعة.

واطلعت الوزارة على مسودة للتقرير، الذي أعدته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة ”يونسكو“ بالاشتراك مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة واتحاد العلماء المعنيين، والذي تضمن هذه الفصول حول مواقع الجمال الطبيعي في أستراليا، وتقدمت باعتراضها عليهم.

وقال فريق من العلماء الشهر الماضي إن مسحاً جوياً أظهر أن 93% من الشعاب المرجانية مصابة بابيضاض  بسبب تحمض وارتفاع في درجة حرارة مياه البحر جرّاء ظاهرة الاحتباس الحراري.

ويعتبر الحيد المرجاني العظيم أحد أكثر مناطق الجذب السياحي في أستراليا؛ إذ يدرّ دخلًا سنويًا بقيمة 5 مليارات دولار أسترالي (9ر3 مليار دولار أمريكي) سنوياً، ويوفر حوالي 70 ألف وظيفة.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة