مقتل أكثر من 50 شخصًا في جنوب أفريقيا بعد أمطار غزيرة‎

مقتل أكثر من 50 شخصًا في جنوب أفريقيا بعد أمطار غزيرة‎

المصدر: رويترز

قتل ما لا يقل عن 50 شخصًا إثر فيضانات وانهيارات أرضية تسببت بها الأمطار الغزيرة على الساحل الشرقي لجنوب أفريقيا.

وقالت السلطات، اليوم الأربعاء، إن فرق الإنقاذ تبحث عن ناجين وسط أنقاض الأبنية المنهارة على امتداد الساحل الشرقي للبلاد حيث لقي أكثر من 50 شخصًا حتفهم بعدما تسببت الأمطار الغزيرة في فيضانات وانهيارات أرضية.

وذكرت محطة ”إس.إيه.بي.سي“ التلفزيونية الرسمية أنه تم إجلاء مئات الأشخاص معظمهم في مدينة ديربان الساحلية الواقعة بإقليم كوازولو ناتال.

وقال فيكتور دا سيلفا من سكان بلدة أمانزيمتوتي الساحلية إن عائلته تمكنت من الجلاء قبل أن تدمر الفيضانات منزلهم وسياراتهم.

وقال جوهان فوري لتلفزيون ”إي.إن.سي.إيه“: “ إنه خرج مسرعًا من منزله في أمانزيمتوتي قبل لحظات من انهيار جزء منه“.

وأضاف: ”كدت أفقد حياتي وأعتقد أن جاري في المستشفى“.

وقال لينوكس ماباسو المتحدث باسم إدارة الحكم التعاوني والشؤون التقليدية بالإقليم إن المنطقة تعرضت لأمطار غزيرة على مدى أيام، لكن السلطات لم تتوقع هطول الأمطار في وقت متأخر يوم الإثنين.

وأضاف: ”نتيجة لذلك حدثت فيضانات وانهارت بعض المباني على الناس بعد أن تهاوت أساساتها“. وقال إن المياه جرفت بعض الأشخاص.

وقال روبرت مكينزي المتحدث باسم الخدمات الطبية الطارئة في كوازولو ناتال إن أبنية عديدة انهارت جرّاء الانهيارات الأرضية.

وزار الرئيس سيريل رامافوسا المناطق المتضررة في كوازولو ناتال ومن المقرر أن يتوجه إلى منطقة إيسترن كيب في غضون الأيام القليلة القادمة، وقال إن الحكومة ستقدم مساعدات مالية للمتضررين من الفيضانات.

وفي الأسبوع الماضي لقي 13 شخصًا حتفهم خلال قداس لعيد القيامة في كوازولو ناتال عندما انهار جدار كنيسة بعد هطول أمطار غزيرة وهبوب رياح قوية على مدى أيام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة