logo
منوعات

احتفالا بمئويتها.."ديزني" تعيد إحياء أبطالها بفيلم قصير

احتفالا بمئويتها.."ديزني" تعيد إحياء أبطالها بفيلم قصير
16 أكتوبر 2023، 11:49 ص

يعود إلى الحياة أكثر من 500 شخصية من أبطال "ديزني"، بفيلم قصير على شكل رسالة حب إلى استوديو الرسوم المتحركة الشهير، الذي يحتفل اليوم الإثنين بمئويته.

وتوفّر منصة "ديزني+" هذا العمل الذي يحمل عنوان Once Upon a Studio، وذلك بعد 4 أشهر من عرضه في مهرجان "أنيسي" الفرنسي، حيث قوبل باستحسان كبير.

ويمزج العمل الذي تبلغ مدته 9 دقائق بين الصور الرقمية والرسوم اليدوية واللقطات الحقيقية.

وتظهر في الفيلم، الذي استغرق العمل عليه سنتين 543 شخصية من 85 فيلمًا طويلًا وقصيرًا، تخرج من اللوحات المعروضة في أروقة المقر الأمريكي للمجموعة حيث تتجمع لالتقاط صورة عائلية بعد رحيل الموظفين.

تركيب صورة بازل

وقال المخرج المشارك بهذا الإنجاز الفني والتكنولوجي "ترينت كوري" إن العمل على هذا الفيلم كان "أشبه بتجميع أجزاء أكبر لعبة تركيب صور مفككة "بازل" puzzle في حياته.

واستعان كوري لهذا الغرض بأكثر من 100 شخص، بالإضافة إلى فناني رسوم متحركة سابقين و40 ممثلًا عادوا خصيصًا إلى العمل لهذه المناسبة.

وأوضح المؤلف المشارك "دان أبراهام" أن الهدف كان "أن تبدو كل الشخصيات تمامًا كما كانت في أفلامها الأصلية، وأن تكون لها الأصوات نفسها".

ومن هذا المنطلق، استند أبراهام مثلًا إلى تسجيل لم يُنشر سابقًا للممثل "روبن ويليامز" الذي أدى بصوته دور جنيّ علاء الدين باللغة الإنجليزية، قبل وفاته العام 2014.

ورقة وقلم رصاص

ويسهم الفيلم في إعادة الاعتبار إلى الرسوم المتحركة التقليدية التي استُعيض عنها نهائيًّا بتلك الثلاثية الأبعاد في أفلام "ديزني" الطويلة، منذ "ويني ذي بوه" Winnie The Pooh العام 2011.

فـ"من بين 543 شخصية في الفيلم، ثمة نحو 450 مرسومة يدويًّا" بالقلم الرصاص على الورق، بحسب الفنان "إريك غولدبرغ" الذي سبق أن عمل على "علاء الدين" Aladdin و"بوكاهونتاس".

وقال "لم نأخذ شيئًا من الأفلام الموجودة، سواء أكانت ثلاثية البُعد أو ثنائية البُعد، لذلك كان الأمر صعبًا من الناحية التقنية".

تحية لبورني ماتيسون وريتشارك شيرمان

ويخصص الفيلم أيضًا تحية إلى فنان الرسوم المتحركة "بورني ماتينسون" الذي عمل 70 عامًا لحساب "ديزني" وتوفي في شباط/ فبراير الفائت، وإلى ملحّن "ماري بوبينز" ريتشارد شيرمان، الذي أعاد وهو في الرابعة والتسعين صوغ موسيقى أغنية والت ديزني المفضلة Feed the Birds ("فيد ذي بيردز")".

وعلّق دان أبراهام بالقول، إن "الجميع رغب في أن يكون من (هذه العصافير)!".

وتُكثّف شركة الترفيه العملاقة أنشطتها في الذكرى المئوية لتأسيسها من خلال حفلات ومعارض وسواها، وسيكون أبرزها فيلم "ويش" Wish المستوحى من كلاسيكيات "ديزني"، والذي يُعرض في نوفمبر المقبل.

لكن طرح الشريط القصير يتزامن مع التاريخ الذي يعتبر تاريخ تأسيس شركة "والت ديزني".



أمل

وفي 16 أكتوبر، وقّع والت ديزني وشقيقه روي اللذان أسّسا "ديزني براذرز استوديوز" في مرأب هوليوودي، صفقة توزيع مهمة لسلسلة أفلامهما القصيرة "أليس كوميديز" التي تتناول مغامرات فتاة صغيرة من لحم ودم في عالم من الرسوم المتحركة.

ولم تظهر شخصية "ميكي" إلا العام 1928، ردًّا على وضع شركة "يونيفرسال" يدها على حقوق سلفه أوزوالد الأرنب المحظوظ الذي سقط في غياهب النسيان.

وقالت رئيسة الفرع الفرنسي لشركة "ديزني" إيلين إيتزي لوكالة فرانس برس: "إنها بالفعل 100 سنة ننظر فيها إلى الوراء ونشكر الأشخاص الذين عملنا معهم ومعجبينا"، مذكّرة بأن حضور إمبراطورية الترفيه في فرنسا بدأ العام 1934 مع مجلة "جورنال دو ميكي".

فترة مضطربة

والواقع أن الشركة التي تتخذ من كاليفورنيا مقرًا رئيسًا لها، والتي استحوذت على "بيكسار" و"ستار وورز" و"مارفل" في القرن الحادي والعشرين، تمر بفترة مضطربة.

ففي ظل تراجع عدد المشتركين في "ديزني +"أقدمت الشركة على تدابير عدة لمواجهة هذا الوضع، من أبرزها الاستغناء عن خدمات 7 آلاف موظف، سعيًا إلى الحد من النفقات وتحقيق بعض الوِفر، فيما يتواصل إضراب الممثلين التاريخي في هوليوود.

وفَقَدَ "والت ديزني" الكثير من هالته بعد اتهامه بالعداء الشرس للنقابات والعنصرية وكراهية النساء، مع أن البعض ينتقد راهنًا المواقف التقدمية لـ"ديزني" التي اختارت ممثلة سوداء لتؤدي دور حورية البحر في النسخة الجديدة من فيلمها الشهير "ليتل مرميد".

وغالبًا ما تكون أفلام "ديزني"، بحسب إريك غولدبرغ، أول ما يُشاهده الأطفال في السينما. ولاحظ أن شخصيات "ديزني" وقصصها "أعطت الكثير من الفرح والأمل"، آملًا في أن يستمر ذلك "لمئة عام أخرى".



logo
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC