أمير أكبر قبائل الكويت يسقط بطعنات نجله المختل عقلياً

أمير أكبر قبائل الكويت يسقط بطعنات نجله المختل عقلياً

المصدر: الكويت - من قحطان العبوش

تكشفت المزيد من تفاصيل حادثة الاعتداء على أمير قبيلة مطير بالكويت، فيصل الدويش، بعد أن استقرت حالته الصحية في مستشفى الفروانية، عقب تعرضه لطعنات بجسده في المسجد مساء الاثنين.

وقالت تقارير محلية، إن المعتدي على النائب السابق في مجلس الأمة الكويتي هو نجله المختل عقلياً عبدالله (28 عاماً)، الذي باغت والده من الخلف وهو قائم يصلي المغرب في أحد مساجد منطقة صباح الناصر بمحافظة الفروانية.

وسدد الابن ثلاث طعنات من سكين صغير تجاه والده، مستغلاً انشغال المصلين بأداء الصلاة، قبل أن تتم السيطرة عليه وتسليمه لرجال الأمن الذين حضروا للموقع برفقة سيارات إسعاف حضرت لنقل الأمير الدويش.

وقال بدر فيصل الدويش باتصال هاتفي مع قناة محلية، “والدي خرج من غرفة العمليات والحالة مستقرة والأطباء اطمأنوا على حالته والوضع مستقر وتوقف النزيف ونتمنى الدعاء له”.

ولا تزال أسباب الحادث مجهولة، حيث يحتجز نجل الدويش لدى السلطات الأمنية، لكن وسائل إعلام محلية ذكرت أن أسباب عائلية واجتماعية تقف خلف الحادث، فيما قال مدونون كويتيون على مواقع التواصل الاجتماعي، إن الابن يتعاطى مواد مخدرة ويعاني من مشاكل نفسية.

وتوافد شيوخ من أسرة آل الصباح الحاكمة، على المستشفى في وقت متأخر من ليل الاثنين للاطمئنان على أمير قبيلة مطير التي تشكل واحدة من أكبر قبائل البلد الخليجي، فيما أرسل أمير البلاد، الشيخ صباح الأحمد الصباح، وزيرين من الأسرة الحاكمة للاطمئنان على صحة الدويش في المستشفى.

وللقبيلة مكانة بارزة في الكويت، وعادةً ما يتفق أبناءها على التصويت لمرشحين محددين في انتخابات مجلس الأمة الكويتي، وهو أمر ساهم في تقوية نفوذ القبيلة، وجعل لها مكانة سياسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع