حاول الانتحار مرارًا.. الإعدام لخليجي أحرق زوجته أمام 6 أبناء

حاول الانتحار مرارًا.. الإعدام لخليجي أحرق زوجته أمام 6 أبناء

المصدر: فريق التحرير

أصدرت محكمة جنايات أبوظبي، أمس الأربعاء، حكمًا بإعدام خليجي مُدمن على المخدرات، بعد قيامه بحرق زوجته أمام أبنائهما الستة، مستخدمًا مادة كيميائية حارقة للجسم.

وفي التفاصيل، فإن زواج المتهم من المجني عليها استمر 17 عامًا، وأثمر عن 6 أبناء، أكبرهم 16 عامًا، وأصغرهم يبلغ من العمر 3 أعوام، وبسبب سوء سلوك المتهم، وسوابقه في قضايا مالية، تم إيداعه السجن، ووجدت زوجته نفسها وحيدة بمواجهة الحياة، فتحمَّلت أعباء أسرتها بمفردها، كما أنه تزوج من امرأتين أخريين عليها.

وحين خرج المتهم من السجن قام بشراء مادة كيميائية حارقة للجسم “تيزاب” وأحضرها معه إلى منزله، ثم استدعى المجني عليها من عملها، بزعم أنه يريدها في أمر مهم وعاجل، وفق صحيفة “الإمارات اليوم”.

وبمجرد عودة المجني عليها إلى المنزل طلب المتهم من أبنائه البقاء في غرفهم، لوجود نقاش بينه وبين أمهم، وأثناء نقاشهما فوجئت المجني عليها بقيام زوجها بسكب مادة حارقة عليها من أعلى رأسها إلى أسفل قدميها، فاشتعل جسدها كاملًا، وأمام أعين أطفالها الذين سيطر عليهم الفزع بعد تسابقهم نحو الغرفة.

فما كان من ابنها الأكبر إلا أن سارع إلى احتضان أمه في محاولة يائسة لإنقاذها، ما أدَّى إلى إصابته بجراح وحروق في جميع أنحاء جسمه.

وبإبلاغ الشرطة، سارعت إلى القبض عليه، وإحالته للمحكمة، وخلال فترة وجوده في السجن حاول المتهم الانتحار أكثر من مرة، ندمًا على فعلته، حيث ربط عنقه بملاس نزلاء سجن الوثبة، محاولًا شنق نفسه، ليتم نقله إلى المستشفى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع