وفقا للشريعة الإسلامية.. هالة صدقي تكشف كيفية طلاقها رغم أنها مسيحية

وفقا للشريعة الإسلامية.. هالة صدقي تكشف كيفية طلاقها رغم أنها مسيحية

كشفت الفنانة المصرية هالة صدقي كيفية حصولها على حكم قضائي بالطلاق رغم أنها مسيحية، مشيرة إلى أنها طُلقت وفقا للشريعة الإسلامية بسبب تغيير زوجها لملته.

وكانت محكمة الأسرة في مصر قد قضت الخميس الماضي، بطلاق الفنانة المصرية هالة صدقي من زوجها سامح سامي، وذلك بعد أن حكمت لها سابقا بكل القضايا المتبادلة بينهما.

وأوضحت هالة صدقي خلال مداخلة تلفزيونية: "تم تطليقي مدنيًا طبقًا للشريعة الإسلامية وليس كنسيًا.. الزوج حينما يقوم بتغيير الملة نتبع تلقائيًا الشريعة الإسلامية في ما يتعلق بإجراءات الطلاق المدني، وحاليًا لدي الحق في الزواج بآخر دون الانتظار للطلاق الكنسي".

وعن احتفالها بالطلاق بإطلاق الزغاريد قالت: "مساعدتي علمتني الزغاريد لكي أحتفل بالطلاق بعد معاناة لسنوات، أنا أعتبر الطلاق الرسمي اليوم بمثابة إجراءات ورقية، الطلاق الفعلي حدث منذ 8 سنوات بعد أن أيقنت استحالة استمرار زواجي".

وأشارت الفنانة المصرية إلى أنها لا تفكر حاليا في الزواج، بسبب أن الزواج عطل مسيرتها الفنية خلال السنوات الماضية، موضحة أنها مشغولة في الفترة الحالية بتصوير دورها في مسلسل "جعفر العمدة" الذي يقوم ببطولته الفنان محمد رمضان، ويعرض في الموسم الرمضاني 2023.

وكان قد صدر حكم من محكمة الأسرة بحبس سامح سامي زوج هالة صدقي لمدة عام في دعوى النفقة المرفوعة من زوجته، والبالغة 320 ألف جنيه (ما يعادل أكثر من 20 ألف دولار أمريكي).

وبدأت الأزمة بين هالة صدقي وزوجها عقب مطالبة سامح لطليقته بإجراء تحليل DNA البصمة الوراثية لأبنائه، بعد أن اشتدت الخلافات الزوجية بينهما ووصلت إلى طريق مسدود.

وأكد الزوج أن صدقي استأجرت بويضات للإنجاب، ما أدى إلى قيامها بمقاضاته أمام المحكمة بتهمة التشهير بها وبطفليها.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com