بانكسي يدشن جدارية في بلدة بورودينكا الأوكرانية التي دمرتها الحرب

بانكسي يدشن جدارية في بلدة بورودينكا الأوكرانية التي دمرتها الحرب

 كشف فنان الجرافيتي الشهير بانكسي النقاب عن أحد أعماله الفنية في بلدة بورودينكا الأوكرانية، التي احتلتها موسكو حتى أبريل/ نيسان ولحقت بها أضرار جسيمة جراء الاشتباكات في الأيام الأولى من غزو روسيا لجارتها.

ونشر بانكسي صورة للجدارية، التي تصور لاعبة جمباز تؤدي حركة الوقوف على اليدين على كومة صغيرة من الركام الخرساني، عبر إنستجرام في وقت متأخر أمس الجمعة، ورُسم العمل الفني على جدار مبنى دمره القصف.

وظهر عمل واحد آخر على الأقل قبل ذلك من الجرافيتي يحمل توقيع بانكسي في بورودينكا، وإن كان الفنان لم ينشر صورة لذلك العمل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهو رسم لرجل خلال ممارسة رياضة الجودو أمام طفل صغير ولكنه يطرح الرجل أرضا.

وكان الرمز الذي تشير إليه الجدارية السابقة واضحا وهو القصة التوراتية لداوود وجالوت، إذ تحقق الانتصار غير المتوقع للطرف الأضعف، كما حملت إيماءة إلى حب فنون الدفاع عن النفس اليابانية الذي يعرف به الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وتوافد عدة متفرجين لمشاهدة العمل الفني، وقطع بعضهم مسافة 60 كيلومترا بالسيارة من العاصمة الأوكرانية كييف.

وقالت ألينا مازور (31 عاما)، وهي من الزائرين القادمين من كييف: "هذه لحظة تاريخية لبلدنا، أن تأتي شخصيات مثل بانكسي وغيره من المشاهير إلى هنا ويظهرون للعالم ما تفعله روسيا بنا".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com