بالصور.. رحيل فدوى سليمان ينكأ جراح فناني سوريا المعارضين

بالصور.. رحيل فدوى سليمان ينكأ جراح فناني سوريا المعارضين

المصدر: سماح المغوش – إرم نيوز

نعى العديد من الفنانين السوريين المعارضين، الفنانة فدوى سليمان، التي رحلت اليوم الخميس في باريس، بعد صراع مع مرض عضال عن عمر 47 عاما.

وفدوى التي صارت أيقونة من أيقونات الثورة السورية بعد اندلاعها، عرفت بشجاعتها في مواجهة نظام الأسد وفي الوقوف في وجهه رغم انتمائها لطائفته العلوية.

وخيم الحزن على صفحات الفنانين السوريين المعارضين، اليوم، بعد وفاة ”سليمان“، التي مثلت صوتا من أصواتهم طوال السنوات الماضية.

ونعى الفنان السوري، فارس الحلو، الذي يعد أحد أبرز وجوه المعارضة، فدوى سليمان، عبر صفحته ”فيسبوك“: ”الزميلة والصديقة والبطلة فدوى سليمان ننعي إليكم الفنانة السورية التي أجبرت العالم على رؤية الحقيقة إثر مرض عضال. الرحمة والسلام لروحها الثائرة“.

فيما نعى الفنان المعارض، عبدالحكيم قطيفان، الوطن، برحيل فدوى، وكتب عبر صفحته: ”البقية بحياتك يا وطن..

لا يعرفها أمراء الحرب..ولا الطائفيُّون

ولا من تسيدوا ثورة السوريين العظيمة…فقط كان يعرفها من كان يترنم ويشمخ بتردّد صرختها العظيمه مع الساروت:

(سوريا بدها..حريّة)

فدوى سليمان وداعآ…وسنبقى نفخر بك…“.

مكسيم خليل، شارك بحزن عبر صفحته ”فيسبوك“، خبر وفاة فدوى: ”لا تقلقي ..سينصفك التاريخ يوماً ..سينصفك أهلك يوماً.. في إحدى ساحات وطنٍ.. فُصلت فيه الخيانة ..طرزت فيه الوطنية.. وصبغت به الإنسانية..

على مقاسات الخوف..والمصالح.. فدوى سليمان ..عندما تكون المرأة بمئة رجل.. شكرا لكِ.. ولترقدي بسلام“.

الفنانة السورية، يارا صبري، بدورها، كتبت عبر صفحتها ”فيسبوك“: ”الى راحة أبدية بعد تعب الدنيا، و العزاء لنا … لنا جميعا“.

كما نعى كل من الكاتب سامر رضوان، والمخرج ثائر موسى، والفنانة لويز عبدالكريم، الفنانة السورية الراحلة فدوى سليمان.

وغردت الإعلامية السورية المعارضة، رولا إبراهيم، عبر هاشتاغ #فدوى_سليمان: ”وداعاً فدوى سليمان لعل روحك الآن.. وبدون قيد ولا شرط ولا صك تعانق وطنك.. وطننا الموجوع“.

 

 

 

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com