ميس حمدان: لم أحصل على فرصتي في مصر حتى الآن.. ومغرمة بالكوميديا والأكشن‎

ميس حمدان: لم أحصل على فرصتي في مصر حتى الآن.. ومغرمة بالكوميديا والأكشن‎

المصدر: صفوت دسوقي - إرم نيوز

نجحت الفنانة الأردنية ميس حمدان بإعادة اكتشاف نفسها في مسلسل ”طاقة نور“ أمام النجم هاني سلامة، والذي عرض في دراما رمضان الماضي وحقق نسبة مشاهدة عالية، إذ غيرت جلدها تماماً وابتعدت عن الأدوار الخفيفة، ولذا استوقف أداؤها إعجاب الجمهور والنقاد.

تحدثت ميس حمدان عن مسلسل ”طاقة نور“ قائلة: ”في هذا المسلسل توافرت كل عناصر النجاح، لأن هاني سلامة فنان موهوب وكل فريق العمل متميزون إلى جانب القصة والمخرج الذي نجح في استثمار طاقة كل فنان، وقد قدمت شخصية مركبة وفيها تحولات كثيرة تبدو سوية ولكنها تسعى إلى الانتقام وتصاب بالجنون، وهي شخصية صعبة وثرية دراميًا“.

وبشأن ما تردد عن ضيق انتشارها في مصر، قالت: ”بصراحة شديدة حتى الآن لم أحصل على فرصتي كاملة في مصر، عكس لبنان، فهناك قدمت أعمالاً ضخمة ولها أبعاد عربية وأغلبها إنتاج ضخم ومشترك ومنها مسلسل (لعبة الموت) و(الاخوة) لكن في مصر مازالت فرصتي غير مكتملة، وأثق في إمكانياتي، وأحاول إثبات ذاتي بانتقاء أعمالي الفنية“.

وعن الأعمال التي تتمنى تقديمها، أضافت: ”أنا عاشقة للكوميديا وأحب الأكشن والإثارة وأرى أن إمكانياتي الجسمانية تؤهلني لتقديم أعمال الأكشن بشكل وصورة جيدين، كما أتمنى تقديم الفوازير والاستعراض“.

وبشأن المخرجين الذين تتمنى العمل معهم، تابعت ميس حمدان: ”التقيت بالمخرج محمد شاكر عبداللطيف في مسلسل (طريقي) وأتمنى أن أعمل معه مرة ثانية كما أتمنى العمل مع تامر محسن والموهوب أحمد نادر جلال، فلكل منهم رؤية وبصمة“.

وعن رأيها فى مسلسلات السيرة الذاتية، اختتمت الفنانة الأردنية: ”لست ضدها ولكن الأزمة أن الجمهور يريد أن يرى الشخصية بكل حركاتها وملامحها، وهذا سبب عدم حماسة الجمهور للنجمة منى زكي في مسلسل (السندريلا) فهي ممثلة موهوبة ولكنها قدمت سعاد حسني بأسلوبها وليس كما ينتظر الجمهور، وأنا لا أتحمس لهذه النوعية من الأعمال، إلا إذا كنت مستوعبة الشخصية بكل ملامحها وتفاصيلها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com