احتدام التراشق بين ترامب و أرنولد شوارزنيجر

احتدام التراشق بين ترامب و أرنولد شوارزنيجر

المصدر: واشنطن- إرم نيوز

انتقد الرئيس الامريكي دونالد ترامب يوم السبت أرنولد شوارزنيجر، بعد أن أعلن نجم هوليوود وحاكم ولاية كاليفورنيا السابق أنه استقال من البرنامج التلفزيوني ”سليبرتي أبرينتس“.

وكتب ترامب على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي بعد الهجوم على الرئيس السابق باراك أوباما واتهامه دون دليل بإنه تنصت على مكتبه: ”أرنولد شوارزنيجر لم يترك برنامج سليبرتي أبرينتس طواعية، لقد أقيل بسبب معدلات المشاهدة المتدنية (المثيرة للشفقة)، وليس بسببي. نهاية حزينة لبرنامج عظيم“.

ورد شوارزنيجر بعد ذلك قائلا إن ترامب ”ينبغي أن يفكر في التعاقد مع مؤلف نكات جديدة ومدقق للحقائق“.

وخلف شوارزنيجر ”69 عاما“ ترامب في تقديم البرنامج التلفزيوني. وجاءت استقالته بعد موسم واحد فقط من البرامج، التي تسفر في نهايتها عن فائز. وتولى ترامب العمل في البرنامج في الفترة من 2008 إلى 2014 وصور 14 موسما من البرنامج .

وقال شوارزنيجر النمساوي المولد إنه استقال بسبب استمرار ارتباط ترامب بالبرنامج ملقيا باللوم على الرئيس الأمريكي في تدني معدلات المشاهدة، وفقا لشبكة ”سي ان ان“ الإخبارية الأمريكية.

وقال شوارزنيجر في بيان ”أحببت كل ثانية من العمل مع إن.بي.سي ومارك بيرنت. الجميع – من المشاهير إلى طاقم العمل وقسم التسويق – كلهم كانوا على درجة عالية من الإجادة وأتمنى العمل معهم مجددا بالتأكيد في برنامج لا يحمل هذا الإرث“.

ولم يصدر عن شبكة ”ان بي سي ”التلفزيونية الأمريكية، التي تبث البرنامج، أي تعليق على قرار شوارزنيجر. ولم يتضح بعد ما اذا كان سيجري بث البرنامج مع مقدم آخر.

وتدنت معدلات المشاهدة لتصل إلى 9ر4 مليون مشاهد بعد انضمام شوارزنيجر إلى طاقم البرنامج في كانون الثاني/يناير الماضي.

وسخر ترامب من معدلات المشاهدة المنخفضة الشهر الماضي خلال مشاركته في إفطار الصلاة الوطني، مطالبا الامريكيين ”بالصلاة من أجل أرنولد“.

ورد شوارزنيجر عبر مقطع فيديو اقترح فيه أن يتبادل الاثنان مواقعهما.

وقال بطل سلسلة أفلام (تيرميناتور): ”أنت تتولي عملي في التلفزيون لأنك خبير في معدلات المشاهدة وأنا أتولي عملك ومن ثم يمكن للناس أخيرا أن يهنأوا بنوم مريح مرة أخرى“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com