وفاة الموسيقار اللبناني ملحم بركات

وفاة الموسيقار اللبناني ملحم بركات

توفي، الجمعة، المطرب والملحن اللبناني ملحم بركات عن 72 عاما بعد صراع مع المرض.

ونعاه رفيق دربه الشاعر نزار فرانسيس في تغريدة على توتير قائلا “رفيق عمري راح، نفسي حزينة حتى الموت.”

وطبع بركات الأغنية العربية المعاصرة بأسلوبه اللحني الإبداعي وأدائه الذي يجمع بين الطرب الأصيل والغناء المتجدد.

ونشرت وسائل إعلام لبنانية خبر وفاة الموسيقار، مع عبارات عاطفية حزينة تشير إلى فقدان الساحة الغنائية العربية لأحد أبرز الفنانين.

وأعلنت قناة “المستقبل” اللبنانية، عن وفاة الموسيقار الكبير، عبر صفحتها “تويتر”: “الموسيقار ملحم بركات في ذمة الله عن 74 عامًا”، فيما علقت قناة LBC عبر حسابها الرسمي على “تويتر”: “الموسيقار اللبناني ملحم بركات في ذمة الله”.

بدوره، غرد الإعلامي نيشان، على صفحته “تويتر” بعبارة مختصرة، قال فيها: “رحل ملحم بركات.. رحل أبو مجد”.

وتفاعل نشطاء كثيرون على موقع التواصل الاجتماعي، مع الخبر، حيث صعد هاشتاغ #محلم_بركات على “تويتر”، وعلق “عبدالمجيد كناني” مستخدما عبارة من أغنية شهيرة لبركات: “من بعدك لمين الزهر بينحني”.

وقال سيرجا زرقا: “السرطان غلب الجسد بس مابيقدر يغلب الأسطورة”.

وعلق “سالم زهران”: “رحل ملحم بركات تاركا خلفه كل الحب”.

وقال “مازن معضم”: “شو هالخبر القاسي وشو هاليوم الحزين..يا عملاق خسرناك جسد بس ملحم بركات ما بموت، صوتك وصورتك رح يضلوا بقلوبنا ورح نخبر ولادنا وولاد ولادنا عنك”.

وكان بركات قد دخل المستشفى مطلع الشهر وهو في وضع صحي حرج إثر تدهور صحته بسبب مرض السرطان.