نايجل فاراج قلق على شقراوات بروكسل

نايجل فاراج قلق على شقراوات بروكسل

المصدر: متابعات – إرم نيوز

أعرب زعيم حزب الاستقلال البريطاني، نايجل فاراج، عن قلقه على النساء، لا سيما الشقراوات منهن، في بروكسل، بسبب التحرش الذي يتعرضن له في شوارع العاصمة البلجيكية.

وقال فاراج، وفق ما أوردت صحيفة “ الديلي اكسبريس“ البريطانية ”من الصعب جداً على النساء أن يمشين بمفردهن ليلاً وسط بروكسل، وخصوصاً إذا كنّ من ذوات الشعر الأشقر؛ إذ يتم اعتراضهن ومضايقتهن بصورة متكررة ويحدث شيء لا تُحمد عقباه“.

فاراج، الذي أكد مؤخراً نيته التنحي عن زعامة حزب الاستقلال البريطاني، أعلن في برنامج على إذاعة ”ال بي سي“ المحلية في لندن، عن قلقه على فرنسا قائلاً ”أنا قلق على فرنسا، وكنتُ قلقاً خلال عملي في بروكسل لبعض الوقت. فالقانون غائب عملياً الآن في مناطق واسعة من هذه المدينة“.

UK Independence Party (UKIP) leader Nigel Farage leaves the BBC's Broadcasting House in central London May 5, 2013. REUTERS/Olivia Harris (BRITAIN - Tags: POLITICS MEDIA)

الأنظار اتجهت صوب بروكسيل، حيث كانت السلطات البلجيكية ركزت اهتمامها على حي ”مولنبيك“ غربي العاصمة الذي نال سمعة بوصفه ”عاصمة الجهاديين“ في أوروبا بعد أن اعتُقل فيه العديد من المشبته بضلوعهم في اعتداءات باريس أواخر العام 2015 واتضح أن المطلوب الأول في هذه الاعتداءات، صلاح عبد السلام، أقام في الحي لفترة من الوقت.

بعد هجوم نيس.. هل ترجح كفة ترامب ولوبان؟

وتساءل فاراج، في البرنامج الإذاعي، إذا ما كان هجوم نيس الأخير سيزيد من احتمالات فوز دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية الأمريكية وفوز زعيمة الجبهة الوطنية اليمينية المتطرفة مارين لوبان في الانتخابات الرئاسية الفرنسية.

وكان ترامب دعا في وقت سابق، إلى منع المسلمين من دخول الولايات المتحدة، فيما قالت لوبان أن اعتداء نيس دليل على صعود الأصولية الإسلامية.

donald

وفي العام الماضي أثار ترامب موجة غضب عارمة عندما قال إن مناطق معينة من لندن ومدن أوروبية أخرى أصبحت مناطق ”محرمة“ على الشرطة، وكشف قائلاً ”إن هناك أماكن في لندن وأماكن أخرى بلغ التطرف فيها حداً بحيث إن أفراد الشرطة يخافون على حياتهم من دخلوها“.

marine-le-pen-extreme-droite

من جانبها، كانت لوبان، دعت وزير الداخلية الفرنسي، برنار كازينوف، إلى الاستقالة لافتة إلى أن 250 شخصًا قتلوا خلال 18 شهرًا أثناء توليه وزارة الداخلية، مبينة أن أي وزير حدث في مكانه بالعالم كان سيقدم استقالته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة