فنانون سقطوا في فخ التصريحات السياسية – إرم نيوز‬‎

فنانون سقطوا في فخ التصريحات السياسية

فنانون سقطوا في فخ التصريحات السياسية

المصدر: صفوت دسوقي - إرم نيوز

سقط كثيرٌ من الفنانين في فخ التصريحات السياسية المندفعة والتي أجبرتهم في خاتمة المطاف على الاعتذار والتراجع والاعتراف بالخطأ، بعد تعالي أصوات الرفض والاعتراض والانتقاد.

وتناسى هؤلاء الفنانون في تصريحاتهم قيمتهم الفنية وحجم تأثيرهم على الناس، واندفعوا في تصريحات لم تعكس في أغلب الأحيان موقفا سياسيا بقدر ماكانت ”فلتات“ ترقى إلى درجة السقوط بحسب بعض النقاد.

مؤخرًا، قامت الدنيا ولم تقعد على الفنان أحمد آدم، الذي سخر من شهداء مدينة حلب السورية، في برنامجه ”بني آدم شو“، الذي يقدمه على قناة الحياة الفضائية، حيث شن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، هجومًا حادًا وعنيفًا عليه، وقام عدد من شباب سوريا بتصوير مقاطع فيديو، تصدرت موقع ”فيس بوك“، للرد على تصريحات الكوميديان المصري.

عندما اشتدت الأزمة، تراجع آدم، وتوقف عن دفاعه عن بشار الأسد، والسخرية من الشهداء، وقال إن قناة الجزيرة القطرية هي التي تعمدت تهويل الأمر والإساءة إليه، وتصويره على أنه إنسان ساخر من مأساة وطن.

ولم ينته الأمر باعتذار الممثل المعروف، حيث أصدرت قناة ”الحياة“ بيانًا رسميًا، أعلنت خلاله اعتذارها، وقالت إن البرنامج يعبر عن وجهة نظر مقدمه، ولا يعبر عن سياسة المحطة.

وترصد ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي، أبرز النجوم الذين تورطوا في تصريحات سياسية ثم تراجعوا عنها:

عادل إمام

عادل-إمام1

انتقد الزعيم عادل إمام، الخلاف بين حركتي فتح وحماس، في مسلسل ”فرقة ناجي عطا الله“، ما دفع الصحافة الفلسطينية، إلى السخرية من الزعيم، وقالت إن ناجي عطا الله تحول إلى محلل سياسي، الأمر الذي دفع الزعيم للاعتذار، وقال إنه كان يريد الصلح بين فتح وحماس، وأن نيته كانت سليمة.

كما هاجم النجم الكبير، سياسة حزب الله، وانتقد حالة الفرقة المسيطرة على المجتمع اللبناني، ثم عاد بعد الهجوم عليه، ودافع عن حزب الله قائلًا ”الناس دي اتحملت كتير“.

يوسف شعبان

06ed5e7137

أثار النجم الكبير يوسف شعبان، جدلاً واسعاً، عندما قال ”المغاربة يهود، وحسن البنا عراب الإخوان مغربي“، إلا أنه تراجع فورًا عن تلك التصريحات، عقب اتهامه بمحاولة إثارة أزمة بين مصر والمغرب.

حسن حسني

2015_7_11_18_29_30_545

سخر الفنان الكبير حسن حسني، من الشعب المغربي، وظهر ذلك بعدما تم تسريب مقطع فيديو، يجمع بينه وبينه صديقه السعودي، الذي قال له في الفيديو، إنه يتمنى الزواج والسفر للمغرب، فأجابه حسني قائلًا ”كيف تذهب إلى مطعم وفي يدك ساندويتش“، في سخرية واضحة من نساء المغرب، ما خلق أزمة كبيرة، تراجع على إثرها، واعتذر عن هذا الفيديو، وأصدرت نقابة المهن التمثيلية بيانًا تؤكد فيه عدم قصد الإساءة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com