الممثل صامويل جاكسون: المسلمون زنوج أمريكا الجدد

الممثل صامويل جاكسون: المسلمون زنوج أمريكا الجدد

واشنطن- قال الممثل الأمريكي صامويل جاكسون، في توصيفه لحالة العداء التي يعيشها المسلمون في الولايات المتحدة الأمريكية ”أصبح المسلمون زنوج أمريكا الجدد“.

وأشار نجم هوليوود (67عامًا) في مقابلة أجراها مع صحيفة “ هوليوود ريبورتر“،  الأربعاء، أنَّ البعض أصبح يشرِّعُ حالة التفرقة ضد المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية، بعد هجمات ”باريس“ و“سان بيرنارديو“.

ونوَّه جاكسون إلى أنَّ تصريحات التي يطلقها ”دونالد ترامب“، الذي ينافس على الترشح عن الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016، عززت حالة التفرقة ضد المسلمين، والاعتداءات على المساجد.

وأضاف جاكسون في تعليقه على تصريحات السياسيين التي تستهدف المسلمين قائلًا: ”إن الإمريكيين بعد هذه التصريحات، باتوا يملكون مبررًا للاشتباه، ضد جيرانهم وأصدقائهم من المسلمين، فقد أصبح المسلمون زنوج أمريكا الجدد“.

وأكدت دراسة جديدة أجرتها جامعة كاليفورنيا، ارتفاع جرائم الكراهية ضد المسلمين الأمريكيين في عموم الولايات المتحدة إلى 3 أضعاف ما كانت عليه، بعد الهجمات التي شنها متطرفون في ”سان برنادينو“ بولاية كاليفورنيا الأمريكية، والعاصمة الفرنسية ”باريس“.

وأثارت تصريحات ترامب المعادية للمسلمين، في 8 ديسمبر/ كانون أول الحالي، غضباً عالمياً، حين دعا بمنع المسلمين من دخول الولايات المتحدة الأمريكية.

وتخلل حملة ”ترامب“ الانتخابية، تصريحات استفزازية بخصوص المهاجرين من المكسيك، واللاجئين من سوريا، أو من البلاد الإسلامية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com