”تحرش ومخدرات ونسب“.. شبح السمعة السيئة يطارد فناني مصر – إرم نيوز‬‎

”تحرش ومخدرات ونسب“.. شبح السمعة السيئة يطارد فناني مصر

”تحرش ومخدرات ونسب“.. شبح السمعة السيئة يطارد فناني مصر

المصدر: القاهرة- صفوت دسوقي

يظن كثير من الناس أن سمعة الرجل في حصانة ولا أحد يستطيع الاقتراب منها، والحقيقة أن سمعة الرجل وشهرته تستحق الدفاع عنها والانتباه لها، خاصة إذا كان صاحبها يحظى بشعبية كبيرة وله رصيد كبير في قلوب الناس.

آخر ضحايا حرب ”السمعة“، هو المخرج خالد يوسف الذي فاز مؤخرا بمقعد في البرلمان عن دائرة كفر شكر بمحافظة القليوبية، حيث حرر عميد إحدى الكليات النظرية بجامعة الإسكندرية محضرا ضده برقم 85 أحوال باب شرقي واتهمه فيه بمحاولة التحرش بزوجته.

وقال عميد الكلية في المحضر، إن زوجته التقت بالمخرج في أكتوبر الماضي أثناء حضور فعاليات مهرجان الإسكندرية السينمائي، و أن يوسف أقنعها بأنها تصلح للتمثيل وقام بدعوتها إلى القاهرة.

وأشار في المحضر إلى أنه وفي أول لقاء جمع بينه يوسف وزوجته، حاول استدراجها بترديد جمل حوارية جنسية، وأنه عندما أحست الزوجة بسوء نيته غادرت المكتب، لكن خالد يوسف استولى على بطاقة الذاكرة الخاصة بهاتفها المحمول وهددها باستغلاله الأمر الذي دفع الزوجة لإبلاغ زوجها، الذي حرر محضرا ضده وطالب الشرطة بحمايته.

من جانبه، أبدى خالد يوسف استياءه الشديد من هذه القصة المفبركة، على حد قوله، مؤكدا أن هناك مؤامرة الهدف منها التشهير بسمعته والابتزاز، خاصة بعد نجاحه الساحق في انتخابات برلمان 2015.

وفي الفترة الأخيرة، طالت اتهامات سيئة السمعة عددا كبيرا من نجوم الوسط الفني مثل المنتج محمد السبكي الذي اتهمته الفنانة نهلة زكي بمحاولة التحرش بها، وتهديدها بإلقاء مياه نار على وجهها لكن المنتج المعروف نفى الأمر تماما وقال إنها تحاول ابتزازه واتهمها هو الآخر باختلاس 250 ألف دولار من شركته.

هناك أيضا قضية أحمد عز وزينة، التي تشغل الرأي العام حتى الآن، فرغم تأكيد القضاء على كتابة توأم الفنانة الشابة باسم عز، إلا أن الأخير يرفض ويستمر بالطعن لدى المحاكم.

وينضم إلى قائمة جرائم السمعة السيئة، الفنان الشاب أحمد عزمي الذي تم حبسه أكثر من مرة بتهمة تعاطي المخدرات، حيث أثر هذا الأمر على حضوره ووجوده في الوسط الفني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com