منوعات

تونس تستضيف معرض "بلا هوية" للفنان الفلسطيني إياد صباح
تاريخ النشر: 20 أكتوبر 2015 18:39 GMT
تاريخ التحديث: 20 أكتوبر 2015 18:39 GMT

تونس تستضيف معرض "بلا هوية" للفنان الفلسطيني إياد صباح

المجموعة الفنية "بلا هوية"، تضم لوحات وتماثيل مصغرة، تجسد معاناة الشعب الفلسطيني، وصراعه مع الاحتلال على طريق تحرير وطنه.

+A -A

 

تونس- عرض الفنان الفلسطيني ”إياد رمضان صباح“، اليوم الثلاثاء، مجموعته الفنية التي أطلق عليها اسم ”بلا هوية“، وتضم لوحات وتماثيل مصغرة، تجسد معاناة الشعب الفلسطيني، وصراعه مع الاحتلال على طريق تحرير وطنه.

وقال صباح: ”المعرض باسم بلا هوية، يتناول حالة الاغتراب والمعاناة التي تعيشها مدينة القدس في الفترة الأخيرة، ومحاولة التهويد التي تعيشها“.

وتنتشر زهاء 30 لوحة (عمل فني) على طول رواق فضاء ”التياترو“، في العاصمة تونس، تمتزج فيها الألوان بين القتامة والنور، لأشكال وجوه ومباني القدس العتيقة.

وتابع صباح: ”العمل من جزئين، الجزء الأول يتناول المدينة والمباني في البلدة القديمة التي بدأت تندثر وتخرب وتخرج مكانها مدينة لا تشبهها، والجزء الثاني يفضح عمليات القتل والقمع التي يواجهها الناس في المدينة“.

وخلص الفنان الفلسطيني في حديثه، أن ”العمل (الفني) عالج الجانب الإنساني والانتهاكات التي تعرفها الإنسانية، وموضوع الجدار الذي يقسّم القدس والأراضي الفلسطينية ويحيط بها،إضافة إلى البعد العاطفي والوجداني وحب الحياة وأمل للمستقبل“.

وتدور مواجهات في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، منذ الأول من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، بين شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية، اندلعت بسبب إصرار مستوطنين يهود متشددين على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك