مسابقة اليورفيجين تتحول لماراثون أغاني مسروقة (فيديو)

اكتشاف الخطأ الكبير الذي وقعت فيه بلجيكا بترشيحها أغنية (Rhythm Inside) للمطرب البلجيكي لويك نوتا، لتتبين السرقة بشكل فظ من أغنية المطربة النيوزيلندية لوردي (Royals).

المصدر: القاهرة- من محمود صبري

ماذا حدث لمسابقة اليورفيجين 2015؟ الدول المرشحة للجائزة تتساقط الواحدة تلو الأخرى، حيث أن أغانيها التي تمثلها في المسابقة مسروقة من أغاني قديمة أخرى.

وتم اكتشاف الخطأ الكبير الذي وقعت فيه بلجيكا بترشيحها أغنية (Rhythm Inside) للمطرب البلجيكي لويك نوتا، وهي أغنية مسروقة بشكل فظ من المطربة النيوزيلندية لوردي، وهي أغنية ( Royals).

ومن السهل جداً التعرف على تلك الأغنية، حيث أن ألبوم لوردي حقق نجاحاً كبيراً وهناك إقبال كبير على تحميله بمواقع الإنترنت.

وكانت مولدوفا وقعت في نفس الشرك الجمعة باختيارها أغنية إدوارد رومنيوتا ”I Want Your Love“ كممثل لها فيمسابقة “اليوروفيزيون” الغنائية الأوروبية.

الأغنية على ما يبدو مسروقة من أغنية ماريا كاري ”It’s Like That“، والتي صدرت في العام 2005، أي قبل 10 سنوات، الأمر الذي سيعرض المطرب لإمكانية المقاضاة القانونية على سرقة لحن الأغنية، فضلاً عن عقوبة أخرى لمولدوفا بالاستبعاد من المسابقة قبيل التصفيات النهائية.

ليس واضحاً كيف أن المطرب المولدوفي إدوارد اعتقد أن أحداً لن ينتبه لهذا النسخ الفظ من الأغنية التي حققت أكثر من 17 مليون مشاهدة على اليوتيوب، فضلاً عن عرضها على الفضائيات منذ صدورها في العام 2005.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com