محمود المهدي: منة عرفة دمرت حياتي وأخذت أموالي وطلبت الطلاق
محمود المهدي: منة عرفة دمرت حياتي وأخذت أموالي وطلبت الطلاقمحمود المهدي: منة عرفة دمرت حياتي وأخذت أموالي وطلبت الطلاق

محمود المهدي: منة عرفة دمرت حياتي وأخذت أموالي وطلبت الطلاق

كشف الممثل المصري الشاب محمود المهدي أسباب طلاقه لمواطنته الفنانة منة عرفة، الذي "لم يكن وديًا" كما أعلن في السابق.

وكان الفنان محمود المهدي قد أعلن انفصاله عن منة عرفة مؤخرًا، متهمًا زوجته السابقة بـ"الخيانة"، في البداية.

وقال المهدي خلال مداخلة هاتفية في برنامج "خط أحمر"، الذي يقدمه الإعلامي محمد موسى، عبر قناة "الحدث اليوم" المصرية: "الانفصال ليس بسبب الخيانة، كل كلام أهلها معي أنني معطلها عن الشغل، ومفيش حد راضي يشغلها عشان أنا زوجها، وده بسبب الخلافات إللي حصلت بيني وبين بعض الفنانين والتصريحات المتبادلة بيننا بسبب منة".

وأضاف الممثل المصري: "المشاكل إللي حصلت معايا في نقابة المهن التمثيلية كانت بسبب أني طلعت ودافعت عن منة، أنا تعبت من كلام الناس واتهامي بالخيانة، هي وأهلها دمروني، وتم استغلالي أسوأ استغلال".

وتابع المهدي: "فيه حاجات حصلت غير إللي أنا كنت متفق معها عليه، الموضوع كان صعبًا، على سبيل المثال كنت هعملّها مشروع تجميل بعد ما شغلها في الفن وقف، وبعت عربيتي واديتها فلوسها عشان تفتح المشروع، وأول ما بعت العربية، وأخذت الفلوس طلبت الطلاق، والطلاق لم يتم بالود، أنا طالع من الموضوع ده بقول حسبي الله ونعم الوكيل".

وكان "المهدي" تحدث عن سبب تطليقه لمنة عرفة في منشور عبر إنستغرام قال فيه: "تم الطلاق خلاص، وللأسف كان في خيانة وعديتها، واتضحك عليَّ في أول الجوازة، ووقتها علشان أحافظ على بيتي سكت".

وأضاف: ”غير أمها سبب خراب البيت بسبب الفلوس عشان إللي بتصرف عليها منة، وبسبب إني كنت رافض تشتغل في المجال ده“.

وتابع: ”أمها مكنش عندها مانع تتنازل في المجال مقابل الفلوس، بس كل حاجة بالدليل فضلت تحاول لحد ما خرّبت البيت، وخده مني فلوس كتير هي وأهلها واتهجموا عليَّ وأخذوا العفش“.

وأشار إلى أنهم ”بيّعوني العربية وكل حاجة بالدليل، وحقي عند ربنا، وحسبي الله ونعم الوكيل في خرَّابة البيوت أمها“.

واستكمل تدوينته متوعدًا بتوثيق اتهاماته بمستندات، مؤكدًا: ”والله كل الفلوس إللي أخذوها وكل حاجة عملتها هبينها، وأنا مطلعتش عمري اتكلمت من غير دليل أو إثبات“.

وختم: ”بس للأسف وبجد علي غزلان ربنا نجاه، اليومين دول هنزل الحاجات، للأسف أهلها بعد ما شلتهم وصرفت وعملت عملوا إللي ما يتعملش معايا“.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com