منوعات

مصر.. إنقاذ طبيب حاول الانتحار بعد إقدامه على طعن زوجته
تاريخ النشر: 04 يوليو 2022 1:10 GMT
تاريخ التحديث: 04 يوليو 2022 6:04 GMT

مصر.. إنقاذ طبيب حاول الانتحار بعد إقدامه على طعن زوجته

تمكنت قوة أمنية الأحد، من إنقاذ طبيب مصري مسن كان يحاول الانتحار من الطابق 12، إثر إقدامه على طعن زوجته بمشرط طبي. وتلقت الأجهزة الأمنية في الدقهلية بلاغا بقيام

+A -A
المصدر: أحمد بيومي- إرم نيوز

تمكنت قوة أمنية الأحد، من إنقاذ طبيب مصري مسن كان يحاول الانتحار من الطابق 12، إثر إقدامه على طعن زوجته بمشرط طبي.

وتلقت الأجهزة الأمنية في الدقهلية بلاغا بقيام أحد الأشخاص بمحاولة إلقاء نفسه من الطابق الأخير بأحد الأبراج السكنية بمنطقة المنصورة.

وانتقلت قوة أمنية برفقة عناصر من الحماية المدنية إلى مكان البلاغ، ليجدوا شخصا مسنا يقف على حافة البلكونة بالطابق الـ 12 بعقار سكني ويحاول القفز، إلا أن رجال الحماية المدنية قاموا بإنقاذه قبل أن يسقط.

وبسؤاله تبين أنه يبلغ من العمر 64 سنة، وهو طبيب ”نسائية وتوليد“، ومقيم بذات العقار بالطابق الرابع.

وأكد المتهم أن مشادة كلامية نشبت بينه وبين زوجته بسبب خلافات مالية، قام على إثرها بطعنها بوساطة ”مشرط جراحي“ بالصدر وأسفل الإبط الأيسر، وحاول الانتحار عقب ذلك.

وتم نقل المجني عليها إلى المستشفى، والقبض على الجاني استعدادا لعرضه على النيابة.

وشهد يوم الأحد إسدال الستار على قضية شغلت الرأي العام في مصر، وهي إقدام أم على قتل طفلها البالغ من العمر 3 أعوام بمساعدة عشيقها.

وأصدرت المحكمة حكمًا بإعدام السيدة وعشيقها.

وجاء الحكم الذي أصدرته الدائرة الأولى بمحكمة جنايات المحلة في محافظة الغربية، بعد تأييد قرار مفتي الجمهورية لقرارها.

وكانت النيابة العامة كشفت خلال مرافعتها أن “المتهمة التي تدعى (ندى) والدة الطفل (مازن) قتلته بالاشتراك مع عشيقها“.

وأشارت النيابة، بحسب ما نشرته وسائل إعلام محلية، إلى أن الأم ”قررت التخلص من الطفل مع عشيقها من أجل الاستمتاع بحياتهما الشهوانية، وأنهما قاما بالتعدي عليه بالضرب المبرح وحرق السجائر بجسده، وإجباره على شرب السجائر”.

وأفادت أن ”المتهمين كان لديهما سبق الإصرار والتعمد للتخلص من الطفل، وأن الأم تورطت بتقييد رِجلي طفلها بيديها من أجل عدم المقاومة أثناء قيام المتهم الأول بهتك عرضه”.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك