منوعات

السعودية.. حفل لتكريم مشاهير يثير انتقادات واسعة واستدعاء رسمي للمنظمين
تاريخ النشر: 17 يونيو 2022 14:35 GMT
تاريخ التحديث: 23 يونيو 2022 15:55 GMT

السعودية.. حفل لتكريم مشاهير يثير انتقادات واسعة واستدعاء رسمي للمنظمين

أثار حفل جرى فيه تكريم عدد من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة، ومن الجنسين، مثل بدور البراهيم وفوز العتيبي، انتقادات واسعة بين المدونين السعوديين قبل

+A -A
المصدر: الرياض – إرم نيوز

أثار حفل جرى فيه تكريم عدد من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة، ومن الجنسين، مثل بدور البراهيم وفوز العتيبي، انتقادات واسعة بين المدونين السعوديين قبل أن تتدخل هيئة إعلامية حكومية لمحاسبة المنظمين.


وكانت البراهيم والعتيبي ومشاهير آخرون قد نشروا مقاطع فيديو مطولة من الحفل، الذي أطلقوا عليه اسم ”ملتقى الإعلام الجديد“، وجرى خلاله تكريمهم بوصفهم من المؤثرين الذين يقدمون محتوى مفيداً في حساباتهم بمواقع التواصل الاجتماعي.

وجرى تداول تلك الفيديوهات على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي وسط انتقادات للمنظمين، حيث يواجه كثير من المشاهير الذي يدور محتواهم حول اليوميات والمكياج والإعلانات، انتقادات متزايدة من الأساس.

وتبرأت الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع، اليوم الجمعة، من ذلك الحفل بعد أن قال أحد المتحدثين فيه إنه تحت مظلة ”وزارة الثقافة والإعلام“، على الرغم من كونهما وزارتين منفصلتين منذ سنوات.

وقالت الهيئة الحكومية ”نظرًا لما يتم تداوله عن رعاية رسمية لملتقى إعلامي وتكريم لبعض مستخدمي التواصل الاجتماعي، تؤكد الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع أن هذا غير صحيح وأن الفعالية غير مرخصة، وجار استدعاء الجهات المنظمة واتخاذ الإجراءات النظامية بحقهم“.


ولم تتضح بعد الجهة المنظمة للملتقى والحفل المصاحب له، لكن شعارات لشركات تجارية عديدة ظهرت كرعاة للحدث، الذي أقيم في صالة مغلقة وسط حضور للمشاهير.

ويقول مدونون سعوديون ومن دول خليجية وعربية أخرى، أغضبهم الحفل والتكريم، إن مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي الذين ظهروا في الحفل، لا يستحقون التكريم من الأساس، بينما تم تجاهل مشاهير يقدمون محتوىً جاداً ومفيداً.

وكتب مدون يدعى ناصر الروقي ”ملتقى الإعلام الجديد، من المحزن في وقتنا الحاضر يجي شخص يسوي ملتقى باسم وزارة الإعلام والثقافة ويكرم ساقطين في مجتمعنا لا نلقي لهم شان ولا مكان، من صاحب الفكرة ومن القائم عليها وهل هي جهة رسمية؟ وين أبناء الوطن اللي يستاهلون التكريم؟ هل صار المشرد والسفيه والمتدني واجهه لنا؟“.


وعلق مدون آخر غاضب يُدعى سلطان الجوفي بالقول ”مهزلة فعاليات المقاولات والكذب ملتقى الإعلام الجديد اجتمعت فيه المتردية والنطيحة لهدف مادي فتم تكريم سمية الناصر وفوز العتيبي ضمن أهم مؤثري السوشل ميديا في السعودية“.


وقال الكاتب والمحامي الكويتي دويع العجمي في السياق نفسه: ”أفضل صُنّاع المحتوى على مستوى الوطن العربي هم من السعودية، قنواتهم على اليوتيوب أرقامها مخيفة ومواضيعهم متنوعة ورائعة، وخيرة شبابها يقودون الكفة على برامج التواصل، والصدمة، تم تجاهل كل هؤلاء النُخب في ملتقى الاعلام الجديد وتم تكريم شخصيات لا أعلم ما هو نوع التأثير الذي تصنعه!“.

وأضاف في تغريدة على موقع ”تويتر“: ”أمر محزن أن تتجاهل العقول المبدعة وأصحاب المؤهلات الذين أثروا برامج التواصل بجمال أفكارهم وتذهب لتكريم شخصيات ساقطة ومستفزة وفارغة المحتوى والمضمون، هذا لا يفترض أن يحدث في بلد يشهد تقدما بسرعة الضوء على مختلف الأصعدة ونقولها بمحبة، ما حدث في ملتقى الإعلام الجديد عار وفضيحة“.


وحضرت الطبيبة والكاتبة السعودية، لمياء البراهيم بين من أغضبهم الملتقى، وقال عبر ”تويتر“: ”ملتقى الإعلام الجديد، هل الملتقى والتكريم تحت مظلة وزارة الثقافة والإعلام؟ هل توجد أصلا وزارة بهذا المسمى في السعودية؟ وهل صارت وزارة الثقافة تتبنى الإعلام الجديد وهل من كرمهم وتم تكريمهم يمثلون (الثقافة المسؤولية، الحوكمة)“.


وأضافت في تغريدة أخرى ”الحفل في السعودية وفي الرياض ببنبان، والمنظمون عليهم بشوت، ومن كرمهم بعضهم يحمل صفات اعتبارية حكومية والمدعوون والمكرمون مشاهير، حساباتهم كبيرة والتصوير مسموح، وليست فعالية شخصية، إذا هناك مسؤولية يتحملها أحد، ما إذا كان مرخصاً أو غير مرخص حسب أنظمة ملتقى الإعلام الجديد“.


وزادت الانتقادات لمشاهير مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة الذين يثيرون الجدل على الدوام بتعليقاتهم أو بطريقة ظهورهم، بينما تفرض عدة جهات حكومية، مثل وزارة التجارة والهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع مزيداً من القوانين والشروط لتنظيم ظهورهم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك