الممثلة الأمريكية روز ماكغوان تكشف اغتصابها في عمر 15 عامًا من قبل فائز بالأوسكار

الممثلة الأمريكية روز ماكغوان تكشف اغتصابها في عمر 15 عامًا من قبل فائز بالأوسكار

المصدر: منيرة الجمل- إرم نيوز

كشفت الممثلة الأمريكية روز ماكغوان، في مناقشة بالمركز الثقافي 92 Y في مدينة نيويورك، عن حادث اغتصابها على يد فائز بجائزة الأوسكار، عندما كانت تبلغ من العمر 15 عامًا.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، فإن ”ماكغوان“ لم تكشف في مناقشتها مع الصحفي والمحامي رونان فارو عن هوية المغتصب، ولكنها ألمحت إلى أنه كان يعمل وقتها مع المنتج الأمريكي المتهم بالتحرش هو الآخر، هارفي وينشتاين.

واكتسب حادث اغتصاب ”ماكغوان“، التي تبلغ من العمر 44 عامًا، من قبل وينشتاين اهتمامًا جماهيريًا كبيرًا، ما دفعها لإعادة التفكير في الحادث الذي تعرضت له العام 1989.

وبعد مرور 30 دقيقة على بدء المناقشة، قال ”فارو“ لـ ”ماكغوان“: ”أخبرتني مسبقًا أنه قبل واقعة وينشتاين تعرضت لاغتصاب من قبل رجل شهير في هوليوود، ما الحادث بالضبط؟“.

وأجابت الممثلة الأمريكية: ”سوف أكشف هويته لاحقًا، ولكن ليس الآن، ولكن دعني أخبرك أنه كان يعمل لصالح وينشتاين وفاز بالأوسكار، وبالتالي فهو كان مشهورًا جدًا في تلك الفترة“.

وأخبر ”فارو“ الحضور في المناقشة أن ماكغوان أخبرته باسم الشخص الذي تتهمه باغتصابها، ولكنه لن يبوح به إلا عندما تصبح مستعدة لذلك.

وكشفت ماكغوان عن المزيد من التفاصيل، موضحةً: ”عندما أخذني للمنزل أطلعني على فيلم إباحي صوره لصالح قنوات شو تايم تحت اسم مستعار، وبعد ذلك عاشرني جنسيًا ثم تركني في الشارع بجانب مقهى تروبيكال في مدينة سيلفرليك“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com