إعصار “إيرما” يتسبب بفرار 100 سجين خطير في الجزر العذراء البريطانية

إعصار “إيرما” يتسبب بفرار 100 سجين خطير في الجزر العذراء البريطانية
وزير الدولة للشؤون الخارجية في بريطانيا يقول إن هذا الوضع يشكل تهديدًا جديًّا بانهيار كامل للقانون والنظام في الجزر العذراء البريطانية.

المصدر: أ .ف . ب

أعلنت الحكومة البريطانية، اليوم  الثلاثاء، أن أكثر من 100 من السجناء المصنفين خطرين فروا من سجن في الجزر العذراء البريطانية إثر الإعصار إيرما الذي أسفر عن مقتل 9  أشخاص في هذه المنطقة الواقعة في الكاريبي حسب حصيلة جديدة.
وصرّح وزير الدولة للشؤون الخارجية في بريطانيا الان دوكان أمام البرلمان أن “السجن تضرر كثيراً وفرّ منه أكثر من 100 سجين خطير”.
وأضاف أن هذا الوضع يشكل “تهديداً جدياً بانهيار كامل للقانون والنظام في الجزر العذراء البريطانية”.
وأكد دوكان انتشار قوات الأمن في المنطقة لكنه لم يحدد عدد الذين تم القبض عليهم من الفارين.
ونشرت صحيفة “ذي دايلي تلغراف” البريطانية مذكرة حكومية تظهر أنه لا يزال هناك 60 سجيناً فارين.
وجاء في المذكرة “نعمل مع جزيرة سانت لوسي والسلطات في الجزر العذراء البريطانية لتأمين نقل 40 سجيناً خطيرين جداً إلى سانت لوسي بعد فرارهم من السجن في الجزر العذراء”.
ولم تشأ وزارة الخارجية التعليق ردًا على استفسار لوكالة فرانس برس.
وأعلن دوكان أن الاعصار إيرما أسفر عن مقتل 9 أشخاص في الأراضي البريطانية في الكاريبي، بعد أن كانت الحصيلة الأخيرة 6  قتلى.
ولقي 5  أشخاص حتفهم في الجزر العذراء فيما قضى 4 في أنغيلا.
ومن المتوقع وصول وزير الخارجية البريطانية بوريس جونسون الثلاثاء الى الكاريبي التي تفقدها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون وملك هولندا وليام الكساندر.
وعلى غرار فرنسا وهولندا، تواجه بريطانيا انتقادات لإدارتها الوضع خلال الكارثة الطبيعية التي أسفرت عن مقتل 40 شخصاًَ في الكاريبي وفلوريدا.
محتوى مدفوع