مغامر يلقى حتفه في شلالات نياغارا بعدما أفلت منها سنة 2003

مغامر يلقى حتفه في شلالات نياغارا بعدما أفلت منها سنة 2003

المصدر: وداد الرنامي – إرم نيوز

كان الغطاس الأمريكي كيرك جونس أول شخص يبقى على قيد الحياة بعد ارتمائه في شلالات نياغارا سنة 2003 دون أية وسيلة حماية ، لكنه لقي حتفه هذه السنة رغم استعماله لكرة منفوخة حسب الصحافة الأمريكية.

وعُثر على جثة في شلالات نياغارا، حيث حددت هوية صاحبها على أنه كيرك جونس البالغ من العمر 53 عامًا، كما وجدت الكرة المنفوخة فارغة في نهاية المسقط المائي الشهير، حسبما أوردت الصحيفة المحلية بولاية نيويورك “ Syracuse Post-Standard“.

وحسب تصريح السلطات المحلية للصحيفة، فإن المغامر حاول يوم 19 ابريل المنصرم القفز في الشلالات الموجودة على الحدود بين كندا و الولايات المتحدة ، والبالغ ارتفاعها 51 مترًا .

وكان جونس بثيابه العادية عندما قفز في الشلالات القوية سنة 2003، وتمكن من النجاة بمعجزة والوصول إلى صخرة كبيرة تمسك بها إلى أن عثرت عليه فرق الإنقاذ.

وصرح إثر نجاته حينها :“ هناك دوامة، أفهم الآن لماذا يموت الناس .. من الصعب الإفلات منها“.

وفي سياق متصل، قامت المغامرة الأمريكية ايرينديرا واليندا الأسبوع الماضي بحركات بهلوانية على ارتفاع 90 مترًا من الشلالات، وهي ممسكة بحبل مروحية بواسطة أسنانها فقط، وذلك احتفالًا بالذكرى الخامسة لعبور زوجها فوق المصب المائي الشهير مشيًا على الحبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com