منوعات

محققون فرنسيون يكشفون معلومات جديدة عن طائرة مصر للطيران
تاريخ النشر: 05 مايو 2017 19:14 GMT
تاريخ التحديث: 05 مايو 2017 19:14 GMT

محققون فرنسيون يكشفون معلومات جديدة عن طائرة مصر للطيران

طائرة مصر للطيران أقلعت من مطار "شارل ديغول" في باريس وكان من المقرر وصولها إلى مطار القاهرة  لكن اختفت من شاشات الرادارات

+A -A
المصدر: باريس – إرم نيوز

 قالت صحيفة ”لو فيغارو“ الفرنسية اليوم الجمعة إن محققين فرنسيين لم يعثروا على أي آثار لمتفجرات على رفات فرنسيين لقوا حتفهم في تحطم طائرة مصر للطيران في الرحلة 804 التي تحطمت في البحر المتوسط العام الماضي وهي في طريقها من باريس إلى القاهرة.

ويتناقض التقرير الذي نشرته الصحيفة مع تصريحات محققين مصريين قالوا في ديسمبر/ كانون الأول الماضي إنهم وجدوا آثار متفجرات على رفات ضحايا الطائرة.

وحذر مسؤولون فرنسيون في ديسمبر/ كانون الأول من القفز لاستنتاجات في القضية وتحطمت الطائرة في 19 مايو/أيار 2016 ولقي كل من كانوا على متنها وعددهم 66 شخصًا حتفهم وكان بينهم 12 فرنسيًا.

وذكرت لو فيغارو أن محققين من معهد التحقيق الجنائي التابع للشرطة الوطنية ممن فحصوا عينات من الرفات خلصوا إلى عدم وجود آثار متفجرات على جثث الركاب.

وقالت الصحيفة ”على هذا الأساس تم استبعاد النظرية التي طرحها (المحققون) المصريون بشأن وقوع انفجار خلال الرحلة ناجم عن قنبلة ربما وضعت على متن الطائرة وهي في مطار رواسي في باريس“.

وأعيدت رفات الفرنسيين ضحايا الحادث إلى فرنسا في يناير/ كانون الثاني الماضي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك