فقد يده بحادثة فاستبدلها بأخرى خارقة (صور)

فقد يده بحادثة فاستبدلها بأخرى خارقة (صور)

المصدر: بلقيس دارغوث – إرم نيوز

تعرض شاب بريطاني قبل 4 سنوات لحادث أليم غيّر مجرى حياته بعدما فقد يدى وساقه من الجهة اليسرى، فسقط جايمس يونغ بالقرب من قطار فانقطعت يده وساقه وتعرض لإصابات بالغة في رئتيه وجمجمته ووجهه وقفصه الصدري.

وأبقاه الاطباء في غيبوبة لمدة 12 يوما كي يستعيد الدماغ عافيته ويستقر وحاولوا إنقاذ أطرافه لكنهم اضطروا في نهاية الأمر لقطعها، وكان يبلغ من العمر حينها 22 عاما، وتطلب الأمر 12 عملية لترميم وجهه وجسده، ثم تم تركيب يد وساق اصطناعية وفرا له إمكانيات محدودة في الحركة.

وقبل عام فقط تغيرت حياة جايمس بالصدفة، إذ استجاب لإعلان شركة ألعاب فيديو تروج لأطراف صناعية خارقة باحثة عن أشخاص بترت ايديهم لتجربتها، اليد الخارقة تشبه يد الأبطال الخارقين كالرجل الحديدي وما شابه، تتضمن اليد تقنيات متطورة تربط بينها وبين أعصاب اليد والكتف في تصميم هو الأول من نوعه.

ولأن جايمس كان يحب ألعاب الفيديو ويستخدم يده اليمنى للاستمتاع بها، تطابقت مواصفاته مع الشخص المطلوب، وتم تركيب اليد في لندن تحت إشراف الشركة المبتكرة ”Alternative Limb Project“، بينما نفذت شركة ”Open Bionics“ اليد الصناعية باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد.

وتوصلت المصممة صوفي دي أوليفييرا إلى تصميم لليد المعدنية بأصابع بلاستيكية، ترسل العضلات رسالتها عبر أجهزة حساسة موصولة بالجلد عند الكتفين ومن ثم يتم إعطاء الأمر بتحريك اليد كيفما أراد بطاقة بطارية موصولة.

يقول جايمس إنه يشعر أن يده الجديدة كأنها القديمة، ويمكن التحكم بها بيسر لالتقاط الأشياء بسبب الأجهزة الحساسة. وقال“ أعطوني يدا وليس جهاز، يد لينة وثابتة“.

وتتميز اليد بضوء لايزر يستخدمه حايمس للإنارة ليلا ومنفذ USB لشحن هاتفه، وساعة وحتى طائرة صغيرة بلا طيار موصولة من جهة الكتف، وكأنها من أحد أفلام هوليود الخيالية العلمية، ويبلغ وزن اليد نحو 4.7 كلغ، وهو ما يتطلب منه نزعها ليلا ليرتاح ولشحن البطارية، وأوضح انه سيتم تعديلها لاحقا كونها النموذج الأول من نوعه، على أمل أن يخف وزنها.

بدوره قال مدير مركز ادنبره للرجال الآليين البروفيسير سيثو فياكامور إن ”الطباعة ثلاثية الأبعاد سرّعت وسهلت صناعة الأطراف الصناعية، وسيتوافر تأمين الواحدة منها مقابل عدة آلاف من الدولارات في غضون سنوات قليلة فقط“.

11

22

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة