منوعات

سفارة دمشق في لبنان تعلق على حادثة اعتداء على عمال سوريين
تاريخ النشر: 23 يونيو 2022 18:00 GMT
تاريخ التحديث: 28 يونيو 2022 4:20 GMT

سفارة دمشق في لبنان تعلق على حادثة اعتداء على عمال سوريين

علقت السفارة السورية في لبنان، على حادثة اعتداء على عمال سوريين في بلدة مجدل العاقورة التابعة لقضاء جبيل، وذلك بعد أن أثارت الحادثة استياء واسعا. لبناني يعذب 14

+A -A
المصدر: فريق التحرير

علقت السفارة السورية في لبنان، على حادثة اعتداء على عمال سوريين في بلدة مجدل العاقورة التابعة لقضاء جبيل، وذلك بعد أن أثارت الحادثة استياء واسعا.

وكان ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا تسجيلًا مصورًا، أمس الأربعاء، وقالوا إن ”شبابًا من عكار وبعض السوريين ذهبوا للعمل في قطاف الكرز، وبعد أربعة أيام عمل جاء صاحب الأرض واتهمهم بسرقة ساعة يد ونظارات شمسية ليتهرب من دفع أجورهم، وعندما نفوا أي علاقة لهم أرسل مجموعة عملت على جلدهم بشرطان الكهرباء وضربهم وإذلالهم“.

واليوم الخميس، قال مصدر من السفارة السورية في لبنان، إن ”السفارة بادرت مباشرة بالتدخل وأجرى السفير علي عبد الكريم علي اتصالات مع الجهات المعنية في لبنان حيث جرى توقيف المعتدي، علمًا أن الاعتداء جرى بحق مواطنين سوريين ولبنانيين“.

وأكد بحسب ما نقلت عنه وسائل إعلام سورية ولبنانية، أن ”السفارة عين ساهرة على مصالح السوريين، وتشيد بتعاون الجهات اللبنانية المختصة والتي تحركت مباشرة وألقت القبض على المعتدي، وهذا التعاون متواصل بين السفارة وهذه الجهات التي تتعاون على الدوام سواء في هذا الحادث أو حوادث مشابهة تحصل“.

واعتبر أن ما جرى ”حادث فردي لأن المعتدى عليهم سوريون ولبنانيون“، بحسب ما أورد موقع ”عنب بلدي“.

في حين قالت الجهات الأمنية اللبنانية، في بيان، إنها فتحت تحقيقًا بالحادث من قبل المخفر المعني بناءً على طلب القضاء المختص، وأخذت إشارة بإحضار الشخص الذي يعمل الشبان لديه للاستماع إلى إفادته، بينما ما زال التحقيق جاريا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك