رسالة مؤثرة من البدون زايد العصمي قبيل انتحاره في الكويت – إرم نيوز‬‎

رسالة مؤثرة من البدون زايد العصمي قبيل انتحاره في الكويت

رسالة مؤثرة من البدون زايد العصمي قبيل انتحاره في الكويت

المصدر: نسرين العبوش - إرم نيوز

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت، صورة لمحادثة منسوبة إلى زايد العصمي الرجل ”البدون“ الذي أقدم على الانتحار مساء الاثنين في ”جاخور“ في الجهراء. في حين أكدت الداخلية الكويتية أنه ”تم فتح تحقيق في ملابسات واقعتي انتحار شخصين من البدون“.

وتضمن مقطع المحادثة عبارات مؤثرة بين الرجل وابنه، وفق ما جاء في الصورة المتداولة، حيث أشار الأب إلى عزمه لإنهاء حياته والانتحار بسبب الضغوط والمعاناة التي لم يحددها.

وجاء في سياق المحادثة كشف الأب لابنه عن معاناته وإرهاقه ومحاولته الانتحار بالسم لكن دون جدوى، متابعاً بأنه سيشنق نفسه، موصياً ابنه بالعناية بنفسه.

وتفاعل النشطاء مع المحادثة لاحتوائها على حديث مؤثر بين الأب وابنه، مبينين ”أن هذه المحادثة دليل على تعرض العصمي للظلم والمعاناة، مما دفعه لإنهاء حياته بهذا الشكل“.

وكان العصمي قد أقدم على الانتحار، بعد ساعات من انتحار الشاب بدر الفضلي الذي ينتمي أيضاً لفئة ”البدون“، تزامناً مع إعلان رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم تقديمه لمشروع قانون يتعلق بهذه الفئة.

وقال النشطاء إن العصمي وهو في العقد الخامس من عمره، ”عاطل عن العمل ولديه أطفال، حيث قام باستئجار مركبة ولم يستطع السداد، مما دفع به إلى الانتحار“.

الداخلية تحقق

بدورها؛ كشفت وزارة الداخلية الكويتية في بيانين لها عبر حسابها بموقع ”تويتر“، تفاصيل واقعتي انتحار شخصين من فئة غير محددي الجنسية ”البدون“، تعود أحدها لشاب يدعى بدر الفضالي والأخرى لرجل يدعى زايد العصمي.

وأوضحت أنها ”تلقت بلاغا بشأن انتحار شاب في منطقة الدوحة، حيث توجهت الفرق الأمنية إلى الموقع على الفور، وتبين أن الجثة تعود لشخص من فئة البدون من مواليد 1988“.

وأضافت، أنها ”تلقت بلاغا آخر بشأن انتحار شخص من فئة غير محددي الجنسية البدون في منطقة الجهراء ومن مواليد 1968″، مؤكدة أنه ”تم فتح تحقيق في ملابسات الواقعتين“.

وطالب عدد كبير من النشطاء والحقوقيين السلطات الكويتية بضرورة إيجاد حل جذري لقضية ”البدون“ التي مضت عليها عقود تجنبًا لحالات انتحار جديدة.

وسبق أن شهدت الكويت في شهر تموز/ يوليو الماضي حالة انتحار الشاب عايد حمد مدعث ”بسبب الوضع المادي الذي يعاني منه“، وفق ما ذكره النشطاء، والذي تضارب مع الرواية الرسمية التي ذكرت أن الشاب من مدمني المخدرات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com